الثلاثاء. أغسطس 20th, 2019

أوميغا تحيّ ذكرى اليوبيل الذهبي لأول خطوة خطاها الإنسان على سطح القمر في حفل تكريمي زاخر بالنجوم بحضور جورج كلوني ومجموعة من أسماء نازا التي لمعت في الماضي منها تشارلي ديوك وتوماس ستافورد.

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

اجتمعت كبريات الشخصيات في مركز كينيدي للفضاء في فلوريدا بدعوة وجهتها أوميغا إلى ممثلين ورواد فضاء جاءوا لإحياء ذكرى بعثة دخلت صفحات التاريخ.

بعد يوم من النقاشات حول مواضيع مختلفة متعلقة بالفضاء، انتقل المشاركون من إعلاميين وكبار الشخصيات إلى حفل عشاء “اللحظات الذهبية” تحت صاروخ ساترن 5 الرائع بحضور جورج كروني وأمل كلوني وتشارلي ديوك وتوماس ستافورد.

Advertisements

وفي هذه المناسبة، علّق السيد رايلاند آيشليمان، الرئيس والرئيس التنفيذي لأوميغا، وهو لا يخفي علامات الفخر بأن العلامة السويسرية أول ساعة تم ارتداؤها على القمر، قائلاً “لا شك إن الهبوط في عالم آخر لإنجاز كبير يستحق برأي أن نكرّم القيمين عليه”.

ورغم أن سفير أوميغا جورج كلوني قد استحوذ على انتباه الإعلاميين إلا أنه بتواضعه المعهود كان مصراً على ألا يسرق الأضواء من الضيوف الآخرين وقال “إنه لمن دواعي سروري، ولشرف كبير لي، أن أكون هنا. أكن احتراماً كبيراً لكل من كان وراء إنجاح بعثات أبولو”.

انضم إلى جورج كلوني على المسرح نخبة من رواد الفضاء المخضرمين من 4 بعثات نازا إلى الفضاء وقائد أبولو 10 الفريق توماس ستافورد، ومسؤول الاتصال مع المقصورة لبعثة أبولو 11 و16 وطيّار وحدة القمر تشارلي ديوك.

تأمل تشارلي ديوك بالروح الرائدة التي سادت حقبة أبولو ووصفها بفترة حماسية لكن شدد على أن نجاح بعثة عام 1969 كان ثمرة العمل الدؤوب والالتزام وقال “كنا في طريقنا إلى القمر لكن حافظنا على رجلينا على الأرض، كنا واقعيين ولم نفكر، حتى مرة، أن النجاح مسلماً فيه”.

وتحدث توماس ستافورد من أبولو 10 عن الشعور بأن سطح القمر “مألوف رغم أنه غريب” وتذكر بكل فخر دوره في تاريخ أبولو 11 المجيد. “كان لشرف كبير لي أن أشارك في البعثة الناجحة التي تلت”.

Advertisements

كما حضر كل من رائدة الفضاء والفنانة نيكول ستوت، وطيّار نازا وقائد محطة الفضاء الدولية تيري فيرتس، ورائد الفضاء السابق من وكالة الفضاء الأوروبية ونازا جان فرانسوا كليرفوي، ومهندس نازا السابق والرجل وراء مون واتش جيم راجان.

بمناسبة الذكرى الخمسين، أصدرت أوميغا ساعة سبيد ماستر 42 مم من ذهب Moonshine™ 18 قيراط المصنوعة من مزيج جديد وحصري يعطي لوناً أقل لمعاناً من الذهب الأصفر العادي وألوانه مقاومة أكثر للاضمحلال مع الوقت. يذكر التصميم بالتاريخ على القمر ويستخدم مواد عصرية مع حركة جديدة رائعة هي ماستر كرونوميتر من أوميغا عيار 3861 وتدوير يدوي لحركة الميزان ثنائية المحور من أوميغا ولوح أساسي وجسور مطلية بذهب Moonshine™ وتحمل الساعة علامات باللون الخمري.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements
Advertisements