القمة السنوية الخامسة لتكنولوجيا الموارد البشرية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تواصل تركيزها على دعم التحول التقني في مجال الموارد البشرية من خلال التركيز على احتياجات الأفراد

 دبي، الإمارات العربية المتحدة –April 23 أبريل 2019: تمر تقنيات مكان العمل بمرحلة من التغيرات المتسارعة، مما يعني أن تبني الشركات والمؤسسات للتوجهات الرقمية والاستعداد للمستقبل أصبح الآن أكثر أهمية من أي وقت مضى. تماشيًا مع التوجهات الحالية التي يتوقع أن تسود مجال العمل، واستجابة لسعي منطقة الشرق الأوسط الدؤوب لتحقيق الابتكار، تنعقد قمة تكنولوجيا الموارد البشرية السنوية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والتي تهدف في دورتها الخامسة هذا العام إلى إطلاق القدرات الكامنة في مجال تكنولوجيا الموارد البشرية، وتعريف المؤسسات بدورها في دعم هذا التحول التقني بشكل انسيابي. ومن المقرر ان تنعقد القمة، والتي يقتصر الحضور فيها على حاملي الدعوات، يومي 24 و25 أبريل في دبي، وتحظى بدعم شركات “أوراكل” و”ساب” في الرعاية البلاتينية، بالإضافة إلى دعم “متلايف” باعتبارها الراعي الرئيسي لجلسة تجربة ورفاه الموظفين”

يفتتح جلسات القمة د. شون دوبرافاك، خبير شؤون المستقبل المعروف عالميًا وأحد المصنّفين ضمن قائمة 40 من أبرز القادة تحت سن الأربعين، حيث يستعرض أحدث التوجهات والمستجدات فيما يتعلق بمستقبل العمل، ويلقي الضوء على تأثير التقنيات الجديدة في مكان العمل. كما يوضّح د. دوبرافاك أهمية تطوير تجربة رقمية مثالية في مكان العمل. وفي هذا الصدد يقول د. شون دوبرافاك: “تلعب الموارد البشرية دورًا أساسيًا في دعم الثورة التكنولوجية. وفيما ننتقل من التحول الرقمي إلى التحول البياني، فإننا سنشهد توظيف الموارد البشرية لأدوات وتطبيقات وبيانات جديدة تساعد في أداء المهمات المطلوبة. كما نتوقع أن تساهم الموارد البشرية في دعم التغيرات في ثقافة بيئة العمل ضمن المؤسسات والشركات، بمساعدتها على اتخاذ القرارات على أساس البيانات المتوفرة”.

تتمّ قمة تكنولوجيا الموارد البشرية عامها الخامس، وتركز في دورتها المرتقبة على أهم القضايا التي تواجه جهود التحول الرقمي لوظائف الموارد البشرية. وفي تعليقه على هذا الإنجاز قال سيد إن سي، مدير شركة كيو إن أيه إنترناشونال: “تساهم الأتمتة في إحداث تغيير جذري في الطريقة التي نؤدي بها الأعمال، كما تحدث التكنولوجيا تغييرات ملموسة في مختلف القطاعات، وفي مقدمتها قطاع الموارد البشرية. نحن نتطلع لهذه القمة التي يجتمع فيها أبرز خبراء القطاع لمناقشة آرائهم وأفكارهم حول تبني التكنولوجيا وتوظيفها في مجال الموارد البشرية، كما نأمل أن تساهم هذه الحوارات في دعم الابتكار والتطور في بيئة العمل”.

يشارك في قمة هذا العام خبراء من شركات “أوراكل”، “ساب”، “متلايف”، “Zone”، “Emirates HR”، “زيوريخ”، “New Horizons”، “BiggLoyalty”، “People Fluent” ويناقشون أهم الإحصائيات المتعلقة بمستجدات وتطورات الموارد البشرية في المنطقة. وسيتم التركيز على مواضيع الذكاء الاصطناعي، البلوك تشين، إنترنت الأشياء وغيرها من أحدث التقنيات وتوظيفها في مجالات الموارد البشرية، ودورها الرئيسي في التحول الذي يشهده القطاع.

يذكر أن جيل الألفية هو أول جيل ينشأ بوجود الإنترنت كجزء اعتيادي من الحياة اليومية. كما أن هذا الجيل أول من تبنى تقنيات التواصل الإلكتروني واستفاد منها. ويتناول أندرو ستوكر، رئيس قسم مزايا الموظفين في متلايف الخليج – والتي ترعى القمة باعتبارها شريك تجربة ورفاه الموظفين – دور جيل الألفية في مكان العمل، مع التأكيد على فكرة دعم التحول التقني في مجال الموارد البشرية من خلال التركيز على احتياجات الأفراد.

كما يشارك الرؤساء التنفيذيون لشؤون الموارد البشرية في بنك أبوظبي الأول، أرامكس، بتلكو، وزارة المالية السعودية، وزارة تنمية المجتمع الإماراتية، شركة إعمار للضيافة وغيرها، أفضل الممارسات في مجال الموارد البشرية الرقمية.

تساهم التقنيات الرقمية في مكان العمل في إحداث تغيير جذري فيما يتعلق بتحقيق الإيرادات وتطوير الكفاءات في الشركات، وذلك من خلال طرح استراتيجيات ومنتجات وإجراءات وتجارب مبتكرة. وتشهد الشركات في منطقة الشرق الأوسط نموًا هائلًا في جهود التحول الرقمي في قطاع الموارد البشرية مع التركيز على رفاه الموظفين والامتياز في مكان العمل. ومن المتوقع أن تستقطب القمة السنوية لتكنولوجيا الموارد البشرية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ما يزيد عن 400 من خبراء الموارد البشرية والتكنولوجيا من أنحاء المنطقة، ممثلين عن مؤسسات القطاعين العام والخاص. وتستضيف القمة على مدار يومين أكثر من 60 متحدثًا إقليميًا وعالميًا، كما تنظم ثلاث جلسات متزامنة في اليوم الثاني تتناول مواضيع: تكنولوجيا التعلم والتطوير، الموارد البشرية الحكومية، التحول التقني، تجربة ورفاه الموظفين – وتديرها شركة متلايف.

حول الدورة الخامسة لقمة تكنولوجيا الموارد البشرية السنوية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا:

تنعقد الدورة الخامسة لقمة تكنولوجيا الموارد البشرية السنوية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يومي 24 و25 أبريل في دبي، وتهدف المساهمة في دعم الامتياز في مكان العمل وتمهيد الطريق امام جهود التحول الرقمي، ومن المتوقع أن تستقطب ما يزيد على 250 من رواد قطاعي الموارد البشرية وتكنولوجيا المعلومات من أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، من ممثلي الجهات الحكومية وشبه الحكومية والمؤسسات الخاصة.

الجهة المنظمة: كيو إن أيه إنترناشونال

تقوم “كيو إن أيه إنترناشونال” بتطوير وتوفير منصات تعلم الأعمال والتطوير وتبادل الخبرات عبر مؤتمرات الأعمال والفعاليات المتخصصة والدورات التدريبية. كما تتمتع الشركة بخبرة واسعة في تعهيد الرعاية وإدارة حسابات العملاء. www.qnainternational.com

شارك اصدقائك في :