استخدام تكنولوجيا الواقع الافتراضي لتمكين النساء من الاطلاع على العملية الجراحية قبل الخضوع لها

للمرة الأولى على الإطلاق، يُمكن لمرضى العمليات التجميلية “تجربة” جسمهم أو شكل وجههم الجديد أو للحصول على إجابة للسؤال الذي لطالما سأله المرضى: “كيف أبدو بعد العملية؟”

دبي، الإمارات العربية المتحدة،  (“ايتوس واير”): يؤمن الدكتور ماتيو فيجو، أحد أطباء التجميل الرائدين في دبي، أنّ جميع مرضى العمليات التجميلية يستحقون دون أدنى شك أفضل معاملة ممكنة عبر تمكينهم من رؤية كيف يُمكن أن يبدو جسمهم الجديد قبل الخضوع للجراحة. ويُمكن للمرشحين للخضوع لعمليات تجميلية للوجه أو الجسم أو الصدر الاستمتاع بتجربة غامرةً بالكامل لمشاهدة مظهرهم الجديد باستخدام تكنولوجيا “كريساليكس في آر 4 دي” قبل التوجّه للخضوع لتدخّل جراحي.

ويقوم الدكتور فيجو في بداية المطاف بعمل مسحٍ للمريضة من جميع الزوايا الممكنة لإنشاء نسخة ثلاثية الأبعاد لها. ويُمكن للمريضة بعد ذلك رؤية مظهرها مباشرةً وحتى في وقتٍ لاحق، في المنزل، خلال مناقشتها لأفضل الخيارات مع العائلة والأصدقاء. ويتيح هذا الأمر للنساء رؤية كيف سيبدو المظهر الجديد على أرض الواقع. ومن شأن ذلك مساعدة النساء على اتّخاذ قرارات مدروسة عبر معرفة ورؤية النتيجة النهائية مُسبقاً دون الحاجة إلى التخمين ودون أيّ مخاطر.

ويُسهم هذا التقدم التكنولوجي الذي يقدّمه الدكتور فيجو في زيادة فهم المرضى بغرض تعزيز رضاهم لدرجاتٍ لم تكن مُمكنةً سابقاً. وفي إطار تعليقه على هذا الأمر، قال الدكتور فيجو: “توفّر رؤية النتيجة النهائية قبل خوض العملية شعوراً بالراحة للمرضى المحتملين. وبفضل تكنولوجيا ’كريساليكس‘ بات المرضى يشعرون بقدرٍ أكبر من الاطمئنان والراحة. وإضافةً إلى ذلك، تُتيح لهم هذه التكنولوجيا فرصة الحصول على آراء أصدقائهم وعائلاتهم لمساعدتهم على اتخاذ القرار الصحيح. وعلاوةً على ذلك، يُمكنهم مشاركة المحاكاة الخاصة بهم دون الإفصاح عن هويتهم مع مجتمع ’قبل وبعد‘ الحصري ثلاثي الأبعاد حيث يمكن للمرضى الآخرين تقديم النصح لهم. وتُتيح هذه التكنولوجيا للمرضى تولي زمام الأمور، ما يعود بفائدة كبيرة عليهم”.

وتتضمن “كريساليكس” ميزاتٍ مبتكرة مثل خزانة الملابس الافتراضية ثلاثية الأبعاد الأولى من نوعها في العالم التي تتيح للمرضى تصوّر جسمهم الجديد بملابس لمختلف المناسبات، ابتداءً من السترات البسيطة ومرواً بالملابس مكشوفة الصدر أو حتى ملابس السباحة التي لم يجرؤوا سابقاً على ارتدائها. وأطلق الدكتور فيجو تطبيق “كريساليكس” الفريد من نوعه الذي يُوفّر للمرضى مستوىً جديداً كلياً من التفاعل خلال الاستشارات.

*المصدر: “ايتوس واير

شارك اصدقائك في :