بودا-بار بيتش أبوظبي يحتفي بالذكرى السنوية الأولى بحفل يمتدّ على 12 ساعة

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 8 أبريل 2019: لأولئك الذين يبحثون عن قضاء ليلة ساحرة في الخارج مع الاستمتاع بجدول ترفيهي حافل بالطاقة لأكثر من 12 ساعة متواصلة، إذن عليهم عدم تفويت حفل الذكرى السنوية الأول لـ “بودا – بار بيتش أبوظبي”.

وفي 26 أبريل الجاري، سوف يسعى عُشاق السهر في الإمارات للتوجه إلى البار والمطعم الحائز على جائزة في منتجع سانت ريجيس السعديات بأبو ظبي لحضور حفل لم يسبق له مثيل.

استعدوا للاحتفال من الساعة 1 مساءً حتى الساعة 2 صباحاً، مع وجبة برنش تمتد إلى ثلاث ساعات، ومجموعات الدي جي التي تضمّ فنانين محليين وعالميين وعزف كهربائي مباشر من ثنائي عزف الكمان الشهيرين .

للاحتفال برقي وأناقة بالذكرى الأولى على تأسيسه، فإن أول موقع دائم من مفهوم بودا-بار الشهير سيبدأ الاحتفالات بأول برنش يُقيمه على الإطلاق، والذي سيتمّ تقديمه من الساعة 1 مساءً حتى الساعة 4 مساءً، وسيشمل هذا البرنش الاحتفاي المقبلات الباردة والساخنة على شكل بوفيه مفتوح، محطات السوشي والروباتا الحيّة، مع طبق رئيسي مُشترك يتمّ تقديمه على الطاولة وركن للحلوى. يمكن للضيوف الاختيار من بين مجموعتين: 350 درهم للطعام فقط، و 475 درهم شاملة المشروبات المنزلية.

يستمر الترفيه المباشر من الساعة 1 مساءً وحتى 5 مساءً مع الدي جيه البرازيلية  الأسطورية – دارلي – التي ستجمع على المسرح مزيجاً رائعاً من إيقاعات ونغمات البوب العميقة لتقنية الموسيقى المنزلية الإلكترونية مع الإيقاعات الموسيقية المُثيرة من مختلف البلدان حول العالم.

احترفت دارلي عزف الموسيقى الإلكترونية على مدى سبع سنوات، مُتأثرة بالأساليب الإيقاعية المختلفة بما في ذلك جولات موسيقى الرقص الإلكترونية والقليل من الموسيقى المنزلية. ويتضمن أسلوبها الفريد مشهداً جاذباً يجمع المقاطع الصوتية المثيرة وطرق خلط موسيقية مبتكرة، والتي من المؤكد بأنها ستجذب الجميع إلى ساحة الرقص.

وتحتفل بامبينا الدي جيه المقيمة، مع موبان إيفكوفيتش عازف الساكسفون بالنجاح الذي حققه بودا- بار بيتش أبوظبي على مدار العام من الساعة 5 مساءً وحتى 7 مساءً وعيد ميلاده الأول بحفل ما بعد البرنش المتألق. وكانت الدي جيه الأوكرانية تهز الأرض بموسيقاها المنزلية ومزيجها الموسيقي الساحر على مدى ست ليال أسبوعياً منذ إطلاق المكان، بينما يُثير ميلان الحشود بمزيجه المبتكر والمسلي من موسيقى الجاز والبوب والبلوز المقدم على الساكسفون.

ويلي عرض الدي جيه بامبينا عروض حيّة جذابة من ثنائي الكمان الكهربائي ديميتريس إيزاريس وجورج غايتانوس الشهيرين من الساعة 7 مساءً وحتى الساعة 10 مساءً. وسيُقدّم الثنائي تعديلات من المقطوعات الكلاسيكية، موسيقى الروك والموسيقى الحديثة، في الوقت الذي يستعرضان فيه أروع معاني جودة الترفيه ومزج أصوات الأوتار الكهربائية والتقليدية. ويقدّم الثنائي الحائز على جائزة، تجربة فريدة من نوعها، بينما يستمتع الضيوف بالنكهات الآسيوية الحديثة والكوكتيلات المميزة في مكان قريب من البحر.

ويشكل الدي جيه أحمت كيليك، الفنان المُتميّز الشهير على الصعيد العالمي والذي احترف أداء الموسيقى لأكثر من 25 عاماً، إضافة مثالية إلى حفل بودا-بار بيتش أبوظبي من الساعة 10 مساءً وحتى 1 صباحاً. ويضمن أسطورة الموسيقى المنزلية العميقة إمتاع الضيوف بمجموعة رائعة من الإيقاعات المذهلة في بيئة مريحة.

وتشمل قائمة مُنسقي الأغاني الذين يزورون هذا المكان الليلي الساحر “داني أو” في سهرة يوم 11 أبريل.

ويعرف “داني أو”، كغيره من مُنسقي الموسيقى، رغبات حشود إذاعة إيبيزا الخبراء بأنواع الموسيقى المختلفة. ومن خلال “سن سيت”، “تن أورز سيت”، و”تشيل آوت”، وصولاً إلى الموسيقى التكنولوجية، نجد أن داني أو يحمل خبرة واسعة في تنسيق الأغاني إلى جانب نظيره “فاتبوي سليم”. استمتعوا بالموسيقى التصويرية الرائعة في بودا-بار بيتش أبوظبي يوم 11 أبريل ابتداءً من الساعة 10:00 مساءً.

ويستضيف بودا-بار بيتش، أول موقع دائم من مفهوم بودا-بار الحائز على جائزة، الترفيه الليلي على مدار ستة أيام في الأسبوع مع الدي جيه المقيمة، عازفو الإيقاع، الساكسفون والكمان. تبدأ عروض الفنانين الضيوف في الساعة 10 مساءً وتستمر حتى نهاية الليل.

شارك اصدقائك في :