إطلاق مبادرة بيئية هي الأولى من نوعها في قطاع الفنادق في منطقة الشرق الأوسط

  • فندق تريب باي ويندام في دبي يعزز التزامه بمعايير الاستدامة البيئية ويستغني عن استخدام عبوات المياه البلاستيكية بالكامل
  • تطوير تقنية جديدة لتنقية المياه وإعادة تعبئتها للاستغناء عن عبوات المياه البلاستيكية بالشراكة مع (No More Bottles)
  • الفندق يحقق إنجازات جديدة في مجال الحفاظ على البيئة باستخدام المناديل ومواد التنظيف والصابون المعاد تدويرها بنسبة 100%

دبي، 24 مارس 2019: كشف فندق تريب باي ويندام في دبي اليوم عن واحدة من أكثر مبادرات الاستدامة البيئية تطوراً على صعيد قطاع الفنادق والضيافة في منطقة الشرق الأوسط.

ونجح هذا الفندق الرائد في مجال الاستدامة بتشغيل أول نظام متكامل لإعادة تعبئة عبوات المياه الزجاجية في المنطقة، مما يلغي الحاجة لاستخدام العبوات البلاستيكية نهائياً. ويعمل نظام تنقية المياه على إزالة الكلور والملوثات من نظام المياه الرئيسي.

يقوم هذا النظام المتطور بتنظيف العبوات الزجاجية بعد استخدامها وإعادة تعبئتها وتجهيزها للاستهلاك، وهذا ما يسهم بالتالي بتخفيض الاعتماد على المنتجات البلاسكتية وتقليل حجم النفايات.

وفي إطار التزام الفندق بمبادرات الاستدامة الخضراء، سيكون تريب باي ويندام أول فندق في منطقة الشرق الأوسط يستخدم مناشف ورقية مستدامة مصنوعة من الورق المقوى المعاد تدويره محلياً بنسبة قد تصل إلى 100٪. حيث سيتم تصنيع المناديل والمناشف الورقية في دولة الإمارات العربية المتحدة في إطار مبادرة تم إنشاؤها خصيصاً للفندق.

ويأتي استثمار الفندق في هذا المشروع ضمن مبادرة (LUVE) للاستدامة، والتي تم إطلاقها في عام 2018 بهدف تقليل الهدر وإعادة استخدام المواد ودعم المجتمع.

وتشمل المبادرات الخضراء الأخرى أيضاً تجميع الصابون المستخدم وإرساله إلى العديد من البلدان النامية لإعادة معالجتها وتصنيعها في قوالب جديدة بوزن 500 غرام، مما يسهم يتوفير فرص عمل جديدة ويرتقي بمستويات معيشة أفراد المجتمع في عدد من دول العالم. كما يستخدم الفندق مواد التنظيف في الحمامات المكونة من المواد العضوية بنسبة 86%، وتتميز بتغليفها المصنوع من مواد قابلة لإعادة التدوير بنسبة 100٪.

وفي معرض تعليقها على إطلاق نظام المياه المتطور والجديد، قالت جو إيلا مور، مدير عام فندق تريب باي ويندام في دبي: “نؤكد التزامنا الراسخ بدعم جهود دولة الإمارات لتقليل حجم النفايات البلاستيكية، ويسعدنا أن نتشارك مع (No More Bottles) في هذه المبادرة الرائدة التي نهدف من خلالها إلى اعتماد أفضل الممارسات البيئية في قطاع الضيافة في المنطقة عبر التخلص تدريجياً من استخدام عبوات المياه البلاستيكية ونظام إعادة التعبئة الداخلي وغيرها من المبادرات الخضراء الأخرى”.

ويعمل النظام عن طريق توصيل وحدة تنقية المياه المتقدمة بمصدر المياه الرئيسي في الفندق، ويتم نقل المياه بعد تنقيتها إلى موزع يقوم بتوصيل المياه بدرجات حرارة مختلفة.

ويعتمد ذلك على استخدام تقنيات التناضح العكسي والأشعة فوق البنفسجية لتنقية المياه من الملوثات والكلور، مما يلغي الحاجة إلى العبوات البلاستيكية باهظة الثمن وغير الصديقة للبيئة.

ويُذكر أن (No More Bottles) تأسست من قبل خبيرين بريطانيين يقيمان في دبي، ولديهما خبرة واسعة وغنية في مجال عبوات المياه في المملكة المتحدة والإمارات العربية المتحدة.

وقال بيتير هي مدير تطوير الأعمال في (No More Bottles): “استنتجت من خلال خبرتي في هذا القطاع أن الاعتماد على المياه المعبأة في العبوات البلاستيكية غير مستدام، وأن النظرة العامة حول مياه الصنبور بأنها ليست صالحة للشرب تحتاج لإحداث تغيير حقيقي من حيث التأثير البيئي والتصور العام”.

وأضاف: “لقد شهدنا تغيرات واضحة في متطلبات المستهلكين، وهكذا نشأت فكرة إنشاء نظام تنقية مياه بدون الاعتماد على العبوات في القطاعين السكني والتجاري. وكانت تجربتنا رائعة خلال العمل مع فريق فندق فندق تريب باي ويندام في دبي على هذه المبادرة، ليصبح أول فندق في دولة الإمارات يتوقف عن استخدام العبوات البلاستيكية بالكامل”.

شارك اصدقائك في :