الخميس. أغسطس 22nd, 2019

إريكسون تطلق بالتعاون مع منظمة اليونسكو مبادرة عالمية جديدة لتنمية مهارات جيل الشباب

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

  • سيعمل الشركاء على تطوير برنامج جديد لتعزيز المهارات الرقمية مع التركيز بشكل خاص على تنمية المهارات المتعلقة بالذكاء الاصطناعي لدى الشباب
  • يمكن للذكاء الاصطناعي تسريع عملية تحقيق هدف التنمية المستدامة الرابع – جودة التعليم – فضلاً عن تحقيق أهداف التنمية المستدامة الأخرى

أعلنت إريكسون (المسجلة في ناسداك إريك) ومنظمة اليونسكو (منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة) عن تعاون جديد يهدف لتعليم الجيل التالي وتمكينه، عبر تأسيس شراكة تضم مجموعة من الشركاء العاملين على تطوير برنامج جديد لتعزيز مهارات التعلم الرقمي مع التركيز بشكل خاص على توسيع نطاق الذكاء الإصطناعي وتنمية المهارات الشابة.

ومع الانتشار السريع للتكنولوجيات المتقدمة مثل النطاق العريض المتنقل والسحابة وإنترنت الأشياء والأتمتة والذكاء الاصطناعي، باتت الحاجة ملحة لإكتساب مجموعة جديدة من المهارات لدخول سوق العمل. فهناك فرصة غير مسبوقة لتسخير التكنولوجيات واستخدامها لتحقيق التطور ليس فقط على الصعيد الإقتصادي وإنما لمواجهة بعض التحديات المستقبلية. ومن المتوقع أن تلعب خدمات الجيل الخامس من الجيل التالي دوراً رئيسياً في تسريع عملية التحول الرقمي والتأثير على التقنيات المتطورة كالذكاء الاصطناعي.

Advertisements

وقد بات تأثير الذكاء الاصطناعي ملاحظاً في قطاع التعليم، حيث يعزز القدرة على النفاذ، وأتمتة العملية، وتنظيم التعلم وتحسين النتائج التعليمية، كما سيستمر في توفير فرص جديدة للتعليم المعزز، وأشكال جديدة من التعلم، وتوفير مسارات تعلم مستمرة على مدى الحياة تتسم بمزيد من المرونة.

وفي هذا الإطار، تقوم كل من إريكسون واليونسكو بالاعتماد على نقاط القوة لديهما لخلق فرص تعزز عملية تنمية المهارات في مجال الذكاء الاصطناعي وغيرها من المهارات الرقمية الرئيسية للشباب. وبموجب مبادرة الذكاء الاصطناعي لمبادرة الشباب ، سيقوم الشركاء بما يلي:

  • تطوير وإدارة قاعدة بيانات الذكاء الاصطناعي وتنظيم الدورات التدريبية الرئيسية الرقمية لتعزيز المهارات التي ستكون متاحة على الصعيد العالمي
  • مساعدة اﻟﻣدرﺑﯾن اﻟرﺋﯾﺳﯾﯾن على اكتساب مهارات جديدة ﻓﻲ ﺟﻣﯾﻊ أﻧﺣﺎء اﻟﻌﺎﻟم وذﻟك عبر تثقيفهم وتوفير ﻣﮭﺎرات الذكاء الاصطناعي لهم
  • دﻋم اﻟﻣدرﺑﯾن اﻟرﺋﯾﺳﯾﯾن ﻟإدارة ﻣراﮐز ومنصات الذكاء الإصطناعي ﻟﺗدرﯾب اﻟﺷﺑﺎب ﻋﻟﯽ ﺗطوﯾر قدراتهم ومهاراتهم في مجال التطبيقات

وتعليقاً على التعاون قالت هيذر جونسون، نائب رئيس وحدة الاستدامة والمسؤولية المؤسسية في إريكسون: “نعتقد في إريكسون بأن بناء شراكات قوية ومستدامة أمر أساسي لتحقيق أهداف التنمية المستدامة العالمية. تعد هذه الشراكة بين القطاعين العام والخاص التي تركز على تنمية المهارات في مجال الذكاء الاصطناعي مثالاً ممتازاً لما يمكن تحقيقه عندما تتعاون المؤسسات الرائدة لتعزيز مشاركة المعارف.”

أما برهان شقرون، مدير السياسات والتعلم مدى الحياة في اليونسكو فعلق قائلاً: ” نعتقد في اليونسكو بأن الذكاء الاصطناعي يجب أن يوضع في خدمة التنمية المستدامة، حيث يجب أن تظهر مجموعة كاملة من برامج التعليم والتدريب الجديدة لتزويد الشباب بالمهارات المطلوبة للعيش والعمل في عصر الذكاء الاصطناعي. وتعتبر شراكتنا مع إريكسون أمر بالغ الأهمية لتحقيق هذه الأجندة”.

تم إطلاق المبادرة خلال الأسبوع المخصّص للتعلّم بالأجهزة المحمولة 2019 ، وهو المؤتمر التعليمي الرئيسي لليونسكو والذي جرت فعالياته في مقر اليونسكو في باريس في الفترة التي امتدت من 4 إلى 8 مارس. ويجمع هذا الحدث خبراء التعليم والتكنولوجيا من جميع أنحاء العالم مع التركيز على الذكاء الاصطناعي والتنمية المستدامة. وتمت دعوة الدول الأعضاء في اليونسكو في إطار هذا الحدث للانضمام إلى المبادرة والمساهمة في مبادرات تنمية المهارات لدى الشباب.

Advertisements

حول إريكسون

تمكن اريكسون مزودي خدمات الاتصالات من الاستفادة القصوى والحصول على القيمة الكاملة التي توفرها تقنيات الاتصالات. وتم تصميم محفظة الشركة من الخدمات والحلول عبر قطاعات الشبكات والخدمات الرقمية والخدمات المدارة والأعمال الناشئة لجعل عمليات العملاء أكثر كفاءة، وتعزيز تحولهم الرقمي وتمكينهم من خلق مصادر إيرادات جديدة. وساهمت استثمارات إريكسون في مجال الابتكار بتوفير العديد من الإيجابيات في مجال خدمات الاتصال والنطاق العريض والهاتف المتحرك لمليارات الأشخاص حول العالم. تدرج أسهم شركة إريكسون في بورصة ناسداك ستوكهولم وناسداك نيويورك www.ericsson.com.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements