دائرة التسجيل العقاري بالشارقة تعقد حفلها السنوي السابع لتكريم موظفيها وشركائها

تحت شعار “طموح وعطاء.. تميز وريادة”

  الشامسي يشيد بالجهود الكبيرة التي بذلها الشركاء والداعمين للدائرة

ضمن اهتمامها المتواصل بشركائها الإستراتيجيين والمتعاونين معها من مختلف الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة، نظمت دائرة التسجيل العقاري في إمارة الشارقة يوم أمس حفلها السنوي السابع على التوالي في قاعة الجواهر للمناسبات والمؤتمرات، لتكريم موظفيها وشركائها والمتعاونين معها، والداعمين لمشاريعها وأنشطتها في الإمارة تحت شعار “طموح وعطاء.. تميز وريادة”.

حضر الحفل سعادة عبدالعزيز الشامسي مدير عام الدائرة، وسعادة عبدالعزيز آل صالح مدير الدائرة وعدد من الشركاء الإستراتيجيين والداعمين لأنشطة الدائرة، وتضمن الحفل تكريم كل من سعادة المستشار سلطان بن بطي المهيري أمين عام المجلس التنفيذي، وسعادة المستشار الدكتور منصور بن نصار مدير عام الإدارة القانونية بمكتب سمو الحاكم ضمن فئة الداعمين لمشاريع وقرارات الدائرة، وسعادة الأستاذ عبدالله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة ضمن فئة الشركاء الإستراتيجيين للدائرة، وسعادة الأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة كشريك إستراتيجي أكاديمي، وسعادة الأستاذ محمد خلف مدير عام هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون كشريك إستراتيجي إعلامي، وسعادة الأستاذ سعيد غانم السويدي رئيس اللجنة التمثيلية لمجموعة عمل قطاع العقارات المنبثقة من غرفة تجارة وصناعة الشارقة، وسعادة الأستاذ نواف عبيد مدير عام رؤية الإمارات لإدارة وتنظيم المعارض والمؤتمرات ضمن فئة الشريك الإستراتيجي العقاري.

كما حضر رؤساء ومديرو الشركات العقارية العاملة في الإمارة، ومسؤولو وموظفو الدائرة، بالإضافة إلى الإعلاميين الذين تلقوا الشكر لدورهم الفعال في إبراز نجاح وتطور ونمو القطاع العقاري بالإمارة الباسمة، والمساهمة في تحقيق النجاحات الكبيرة للدائرة على مدار العام الماضي.

وأشاد سعادة عبد العزيز الشامسي مدير عام الدائرة بالجهود الكبيرة التي بذلها الشركاء الاستراتيجيون للدائرة، والداعمون لأنشطتها من مختلف الجهات والمؤسسات، وأكد على أن الإنجازات الكبيرة التي حققتها الدائرة خلال العام المنصرم ما كان لها أن تتحقق لولا توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة _ حفظه الله ورعاه، وبدعم ومتابعة من سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد ونائب الحاكم، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رعاه الله، وتكاتف الجهود، والعمل معاً بروح الفريق الواحد، مما كان له بالغ الأثر في الوصول إلى الأهداف الإستراتيجية التي وضعتها الدائرة، وساهم في إعطاء قوة دفع إضافية للقطاع العقاري في الإمارة.

وأوضح الشامسي أن القطاع العقاري في إمارة الشارقة حقق حجم تداولات بلغ 22.5 مليار درهم خلال عام 2018 تمت من خلال 54,125 معاملة، وبلغ حجم المساحة المتداولة أكثر من 52 مليون قدم مربع. مشيراً إلى أن هذه الإنجازات تعود بالفضل إلى الدعم الكبير من قبل قيادتنا الرشيدة، وحرصها على تعزيز مكانة إمارة الشارقة كوجهة استثمارية متميزة لما تتمتع به من تنوع اقتصادي، وتشريعات وقوانين منظمة، وتسهيلات حكومية، وفرص استثمارية واعدة بحيث غدت محط أنظار المستثمرين.

وشهد الحفل عرض فيلم حصاد الدائرة الذي استعرض إنجازات ومشاريع الدائرة خلال عام 2018، تلاه تكريم الرعاة الرئيسيين ممثلين بشركة أرادَ للتطوير العقاري، وشركة تلال العقارية، والراعي البرونزي شركة أساس العقارية، بالإضافة إلى مجموعة الثريا العقارية.

واستكمل الحفل فقراته بتكريم المتميزين في عدد من الفئات الرئيسية والتي ضمت فئة المطور العقاري المتميز، وفئة جمعيات اتحاد الملاك المتميزة، وفئة الوسطاء العقاريين المتميزين، وفئة الموظفين المتعاونين من الجهات الحكومية والخاصة، بالإضافة إلى الموردين المتميزين والإعلاميين.

وفي فئة التميز الوظيفي احتفت الدائرة بالقيادات المتميزة، والموظفين المتميزين، والحاصلين على درجات علمية، إضافة إلى خريجي الخدمة الوطنية من مختلف المستويات الإدارية والأفرع.

وختم الشامسي كلمته بأن هذا التكريم أصبح عرفاً أساسياً في الدائرة، وذلك من باب تحقيق الشراكة المجتمعية بين جميع الجهات الحكومية والخاصة، إضافة إلى تحفيز الموظفين المتميزين خلال العام، والذين أثبتوا استحقاقهم بجدارة لهذا التكريم، كما لا يغيب عن بالنا الموظفون الذين ينهلون من نهر العلم، ويسعون في طريقهم إلى التميز والنجاح، والذين جمعوا بين العلم والعمل في سبيل الارتقاء بأنفسهم وبالدائرة، وأيضا الموظفين الذين لم يترددوا في تلبية نداء الوطن، وأتموا اجتياز مرحلة الخدمة الوطنية بجدارة، وهذا ما نسعى إليه اليوم بأن يكرس المواطن الإماراتي جهده، وأن يبذل الغالي والنفيس لخدمة وطنه.

شارك اصدقائك في :