سوني تعلن طرح كاميرا α6400 من الجيل التالي بدون مرايا

تركيز بؤري تلقائي بالعين في الوقت الحقيقي وتتبّع في الوقت الحقيقي مع أسرع تركيز بؤري تلقائي على الإطلاق، في دولة الإمارات العربية المتحدة

  • التركيز البؤري التلقائي الأسرع في العالم[1] في غضون 0.02 ثانية[2] مع 425 نقطة تركيز تلقائي لاكتشاف الطور والتباين تغطّي حوالى 84 في المئة من مساحة الصورة
  • تركيز بؤري تلقائي بالعين متطوّر ومحسن في الوقت الحقيقي
  • تعقّب متطور جديد في الوقت الحقيقي لتعقّب مواضيع التصوير
  • مستشعر صور APS-C Exmor CMOS بدرجة وضوح تبلغ 24.2 ميغابكسل[3] مع معالج صور BIONZ X من الجيل الأحدث وأسرع بنسبة 1.8 مرة مقارنة بالطراز السابق α6300
  • شاشة لمسية LCD قابلة للإمالة بزاوية 180 درجة من أجل التصوير الذاتي
  • تصوير متواصل عالي السرعة حتّى 11 لقطة في الثانية[4] بغالق ميكانيكي/8 لقطات في الثانية[5] من التصوير الصامت مع تتبّع AF/AE (تركيز تلقائي/تعريض تلقائي) مستمرّ
  • تصوير فيديو بوضوح 4K[6] مع قراءة كاملة للبكسلات من دون تجميع وحدات البكسلات المتجاورة، بالإضافة إلى سرعة وتوازن متطوّرين للتركيز البؤري التلقائي
  • تسجيل متقطّع للفيديو بفاصل زمني
  • حساسية ISO بنسبة 32000 يمكن أن تصل حتى 102400

دبي، دولة الإمارات، 17 فبراير 2019 – أعلنت سوني اليوم طرح إضافة جديدة تنضمّ إلى مجموعة كاميراتها بدون مرايا بزوم E-mount – ألا وهي كاميرا α6400 (طراز ILCE-6400).

وتجمع كاميرا α6400 الكثير من تقنيات سوني الأكثر تطوّراً بدءاً من مجموعة كاميراتها المعروفة بإطار كامل إلى كاميرا APS-C المدمجة خفيفة الوزن. وتتميّز الكاميرا الجديدة والسريعة بالتركيز البؤري التلقائي الأسرع1 على الإطلاق (0.02 ثانية2)، فيما تقدّم أيضاً القدرتين المتطوّرتين الجديدتين، أي “التركيز البؤري التلقائي بالعين في الوقت الحقيقي” و”التتبّع في الوقت الحقيقي”. وتشمل ميزاتها أيضاً التصوير عالي السرعة وصولاً إلى 11 لقطة في الثانية4 مع تتبّع AF/AE (تركيز تلقائي/تعريض تلقائي)، وجيل جديد من محرّك معالج الصور BIONZ X الذي يقدّم صوراً بجودة ممتازة، وتسجيل فيديو بوضوح 4K6، وشاشة لمسية LCD قابلة للإمالة بزاوية 180 درجة، والكثير من المزايا الأخرى، ممّا يجعل منها الأداة الأنسب لجميع أنواع المبدعين، من المحترفين إلى مدوّني الفيديو العاديين.

أداء سريع يلتقط اللحظات الحاسمة

يرث نظام التركيز البؤري التلقائي المذهل الذي تتميّز به كاميرا α6400 الكثيرَ من التقنيات من مجموعة سوني الحديثة من الكاميرات كاملة الإطار، بما فيها طرازات α9، وα7R III، وα7 III. وتضمّ الكاميرا الجديدة 425 نقطة تركيز تلقائي لاكتشاف الطور و425 نقطة تركيز تلقائي لاكتشاف التباين تتوزّع بكثافة على كامل مساحة الصورة، مغطّيةً حوالى 84 في المئة من مساحة الصورة. ويقترن نظام التتبّع AF هذا السريع جداً وعالي الأداء بمحرّك معالج صور BIONZ X من الجيل الجديد. بالتالي، تتيح هاتان التقنيتان تركيزاً في 0.02 ثانية مع المحافظة على التركيز بفعالية كبيرة، ممّا يمكّن من تتبّع حتّى الأهداف المتحرّكة الأسرع وتصويرها بسهولة.

وتقدّم كاميرا α6400 تقنيّةَ “التركيز البؤري التلقائي بالعين في الوقت الحقيقي،” وهي النسخة الأحدث من تقنية التركيز البؤري التلقائي بالعين Eye AF المعروفة من سوني. وتلجأ هذه القدرة الجديدة المذهلة إلى التعرّف إلى الأهداف بالاستناد إلى الذكاء الاصطناعي من أجل رصد بيانات العين ومعالجتها في الوقت الحقيقي، ممّا يؤدّي إلى تحسين دقّة Eye AF وسرعتها وأدائها. وفي جميع أنماط التركيز التلقائي، ترصد الكاميرا الآن تلقائياً عينَي الهدف وتفعّل Eye AF من خلال الضغط نصف ضغطة على مفتاح الغالق. وفي نمطَي AF-C أو AF-A، يتمّ اختيار العين الأفضل (اليسرى أم اليمنى) للموضوع كنقطة تركيز. وتضمّ الخيارات: تلقائي Auto/العين اليمنى Right Eye/العين اليسرى Left Eye. ومن الممكن اعتماد وظيفة الانتقال إلى العين اليمنى/ اليسرى في وظيفة معدّلة حسب الحاجة أيضاً. وبفضل هذه التقنية الجديدة المذهلة يتمتّع المصوّر بحرية تامة ليركّز على تركيبة الصورة فحسب وهو على تمام الثقة بأنّ التركيز سيتحوّل بالكامل إلى عين موضوع التصوير. وستتمّ إضافة دعم لتقنية Eye AF خاصّ بالحيوانات[7] في فصل الصيف من هذه السنة من خلال برنامج محدَّث يعتبر خياراً ممتازاً لمصوّري الحيوانات.

وتضمّ كاميرا α6400 لأوّل مرّة أيضاً “التتبّع في الوقت الحقيقي” المطوَّر حديثاً. ويستعين هذا النمط بأحدث الخوارزميات من سوني بما فيها التعرّف إلى الأهداف بالاستناد إلى الذكاء الاصطناعي، ويعالج الألوان، ومسافة الهدف (العمق)، والنمط (الضوء) كمعلومات مكانية للحرص على أن يتمّ التقاط جميع المواضيع بدقّة ممتازة. بالإضافة إلى ذلك، عند التقاط صور الأشخاص أو الحيوانات أو تصويرهم بالفيديو، يتمّ التعرّف إلى الوجه والعين من خلال الذكاء الاصطناعي ويتمّ رصد عين7 الموضوع في الوقت الحقيقي مع دقّة تتبّع عالية للغاية. ويمكن تفعيل ذلك بواسط الضغط نصف ضغطة على مفتاح الغالق[8]، أو يمكن اعتمادها في وظيفة معدّلة حسب الحاجة أيضاً.

وفي ما يتعلّق بسرعات التصوير الإجمالية، بإمكان الكاميرا الجديدة أن تصوّر وصولاً إلى 11 لقطة في الثانية4 مع تتبّع AF/AE كامل باستخدام الغالق الميكانيكي، أو حتّى 8 لقطات في الثانية5 من التصوير الصامت مع تتبّع AF/AE كامل مستمرّ. وبإمكانها أن تصوّر عند هاتين السرعتين ما يصل إلى 116 لقطة بنسق قياسي ـJPEG/46 لقطةً بنسق RAW مضغوط، ممّا يزيد إلى حدّ كبير من فرص التقاط اللحظة المثالية.

التطوّرات الشاملة في جودة الصورة

تضمّ كاميرا α6400 الجديدة من سوني مستشعر صور APS-C بدرجة وضوح 24.2 ميغابكسل3 مقروناً بمعالج صور محدَّث BIONZ X من أجل منح تطوّرات مذهلة في جودة الصورة وإعادة إنتاج الألوان في جميع أنواع ظروف التصوير. وقد زادت حساسية ISO الأصلية إلى حد يبلغ ISO 32000 للصور والأفلام. ويمكن توسيع نطاق حساسية ISO ليصل إلى ISO 102400 للصورة، مع حدّ ممتاز من الغشاوة في نطاق الحساسية المتوسط إلى العالي.

وترث الكاميرات أيضاً الكثير من الخوارزميات المعالجة للصور من كاميرات سوني الأحدث بإطار كامل، مقلّصةً بذلك الغشاوة إلى حدّ كبير مع المحافظة على درجة الوضوح وتحسين نوعية الصورة.

تصوير متقدّم للأفلام بوضوح 4K6 مع تركيز تلقائي هجين سريع

كاميرا α6400 المتعددّة الاستخدامات هي كاميرا تصوير فيديو مميّزة أيضاً، فهي تتيح تصوير فيديو بدرجة وضوح 4K داخلية (QFHD: 3840×2160) مع قراءة كاملة للبكسلات من دون تجميعها مع القدرة على جمع 2.4 مرات كمية البيانات المطلوبة لأفلام 4K، ثم تعالجها لتعطي لقطات 4K عالية الجودة مع عمق وتفاصيل هائلة. والتركيز في خلال تصوير الأفلام سريعٌ وثابت بفضل تقنية التركيز التلقائي الهجين السريع المحدَّث، الذي يُبقي موضوعَ التصوير ضمن التركيز بشكل سلس طوال الوقت مهما كان نوع المشهد، حتّى في حال مرّ موضوع آخر أمام الكاميرا. ويجعل هذا التركيز التلقائي المتقدّم مع وظيفة التركيز باللمس من الكاميرا الخيار الأنسب للكثير من مدوّني الفيديوهات ومصوّريها الذين يصوّرون المحتوى وينشرونه على شبكة الإنترنت بانتظام.

ومن أجل تصوير فيديو بفاصل زمني[9]، تحتوي الكاميرا الجديدة على تسجيل متقطّع مدمج يتراوح بين 1 و60 ثانية، مع عدد اللقطات إجمالي بين 1 و9999 لقطة. ويمكن تعديل حساسية التتبّع في AE إلى “عالية” أو “متوسطة” أو “متدنية” خلال التصوير بفاصل زمني، ممّا يقلّل التعديلات في التعرض على مدى فواصل التصوير الزمنية.

بالإضافة إلى ذلك، لأوّل مرة في كاميرا APS-C بدون مرايا من سوني، يتضمّن الطراز الجديد وضع الصورة HLG (Hybrid Log-Gamma)، التي تدعم السير الفوري للنطاق الدينامي العالي Instant HDR، مما يسمح بعرض صور 4K HDR ممتازة على التلفزيون. [10]علاوة على ذلك، تتيح سوني وضعيتا S-Log2 وS-Log3[11] لمرونة أكبر في درجات اللون، بالإضافة إلى وظيفة Zebra، وGamma Display، والتصوير بالإنابة. وتستطيع الكاميرا أن تصوّر أيضاً بتعريف عالٍ كامل بوتيرة 120 إطار في الثانية[12] لما يصل إلى 100 ميغابت في الثانية، ممّا يتيح إعادة عرض المشاهد وتعديلها لتصبح لقطات فيديو بطيئة الحركة بسرعة 4x أو 5x بتعريف عال كامل مع تتبّع AF.

صور سيلفي ومدونات فيديو سهلة الاستخدام

الكاميرا الجديدة مصمّمة لتقدّم مستوى عالياً من الوظائف والتعديلات في المزايا بهدف إتاحة حرّية تصوير كبيرة. وقد أضيفت إلى كاميرا α6400 شاشةُ LCD 3.0 قابلة للإمالة الكاملة بزاوية 180 درجة مع درجة وضوح 921 ألف نقطة، مما يسمح بوضع الصور في إطار بسيط وفعّال على غرار تصوير “السيلفي” للصور والفيديو. ومن خلال الاستعانة بهذه القدرة، سيتمكّن مدوّنو الفيديوهات من التأكّد من تركيبة الصور ومراقبتها خلال العملية الإبداعية بأكملها. وشاشة LCD مجهّزة أيضاً بوظيفة اللمس، مع خيارات وظائفTouch Pad، وTouch Focus، وTouch Shutter، وTouch Tracking الذي يفعّل بسرعة “تتبّعاً في الوقت الحقيقي” عبر الشاشة اللمسية.

وتتميّز الكاميرا بمعين منظر XGA OLED Tru-finder عالي الجودة، وقابلية تعديل كبيرة في الوظائف مع 89 وظيفة موزّعة على 8 مفاتيح قابلة للتعديل، ووظيفتي My Dial وMy Menu، وسهولة أكبر في استعمال قائمة الوظائف، وشاشة مساعدة للقوائم، وإمكانية تقييم الصور بالنجوم، وغيرها من الخصائص الكثيرة التي تمنح تجربة تصوير سلسة. وقد صُنعت الكاميرا من سبائك صلبة من المغنيزيوم، وتتميّز بمقاومتها للغبار والرطوبة،[13] ولها غالق متين جداً يعمل قرابة 200 ألف دورة.[14] وتتيح الكاميرا أيضاً نقلاً سلساً للملفّات إلى هاتف ذكي أو كمبيوتر لوحي عند وصلها بتطبيق “Imaging Edge Mobile” الجديد[15].

أسعار الكاميرا وتوافرها في السوق

تفاصيل الحجز المسبق: يبدأ الحجز المسبق في 14 فبراير 2019 في متجر سوني في دبي مول، ومتجر كانساس للإلكترونيات في مول الإمارات في دبي، وجميع متاجر جمبو للإلكترونيات والمحلات الكبرى، وشرف دي جي، وإيماكس.

المنتج الأسعار بالتجزئة
هيكل الطراز ILCE-6400 فقط 3,799 درهماً إماراتياً
هيكل الطراز ILCE-6400 مع عدّة L وعدسة بزوم 16–50 مم 4,099 درهماً إماراتياً
هيكل الطراز ILCE-6400 مع عدّة M ومع عدسة بزوم 18–135 ملم 5,199 درهماً إماراتياً

تصبح كاميرا α6400 متوافرة في جميع متاجر البيع بالتجزئة في دولة الإمارات اعتباراً من منتصف شهر مارس.

ويمكن العثور على مجموعة من القصص الحصرية ولقطات جديدة ممتعة مع الكاميرا الجديدة ومنتجات α أخرى من سوني على الموقع www.alphauniverse-mea.com، وهو موقع لتثقيف جميع محبّي علامة سوني α وعملائها وإلهامهم.

نبذة عن سوني الشرق الأوسط وأفريق

سوني الشرق الأوسط وأفريقيا م.م.ح. شركة تابعة بالكامل لشركة سوني، وهي المقرّ الرئيسي الإقليمي لمنطقتَي الشرق الأوسط وأفريقيا. وتعمل الشركة في ضمن قسم سوني للإلكترونيات سوني، وتسجيل الوسائط والطاقة، والإلكترونيات المتحركة (أنظمة سمعية في السيّارة) ومنتجات الحاسوب الترفيهية (بلاي ستيشن) في أكثر من 40 بلداً في المنطقة.

إلى جانب صفقات التداول بالأسهم في المنطقة الحرّة في جبل علي في دبي، تدير سوني الشرق الأوسط وأفريقيا عملية تنفيذ أنشطة متعدّدة تضمّ اللوجستيات والمبيعات والتسويق والإعلانات وخدمات العملاء من خلال شركائها ومكاتبها التمثيلية. بالإضافة إلى 262 مكتب خدمات طرف ثالث معترف به، يعزز وجودَ سوني في أسواق مهمّة في المنطقة


[1] من بين الكاميرات الرقمية بعدسة قابلة للتغيير المجهّزة بمستشعر صور APS-C بدءاً من يناير 2019، بالاستناد إلى بحوث شركة سوني
[2] بالتوافق مع معايير منظّمة الكاميرات ومنتجات التصوير CIPA، وطريقة القياس الداخلي مع تركيب عدسة E مقاس 18-135 ملم ببعد بؤري F3.5-5.6 مع OSS، وإيقاف التركيز البؤري التلقائي المسبق واستخدام معين المنظر
[3] الميغابكسلات الفعّالة التقريبية
[4] في نمط تصوير “Hi+” مستمرّ. يعتمد عدد الإطارات الأقصى في الثانية على إعدادات الكاميرا
[5] يعتمد عدد الإطارات الأقصى في الثانية على إعدادات الكاميرا. قد ينتج بعض التشويهات مع تحرّك مواضيع التصوير بسرعة أو في حال تحرّك الكاميرا سريعاً نحو الجانبَين في خلال التصوير
[6] البطاقة SDHC/SDXC من الفئة 10 أو أعلى ضرورية من أجل تصوير فيلم بصيغة XAVC S. ومن الضروري استخدام الفئة 3 بسرعة UHS أو أعلى للتسجيل بدقة 100 ميجا بت في الثانية.
[7] قد يصعب التوصّل إلى تركيز دقيق مع بعض مواضيع التصوير في بعض الحالات
[8] يجب تفعيل “التتبّع” من القائمة الأساسية منذ البداية
[9] النسخة الأحدث من تطبيقَي “Viewer” وPlayMemories Home من تطبيقات سطح المكتب Imaging Edge ضرورية
[10] يمكن توصيل هذا المنتج بتلفزيون سوني متوافق مع HDR (HLG)‎ عن طريق كبل USB عند عرض أفلام HDR (HLG)‎
[11] يعتمد كل من S-Log2 وS-Log3 على معالجة الصور
[12] قراءة البكسلات محدّدة بمساحة جهاز الاستشعار الضرورية للأفلام بتعريف عالٍ كامل
[13] المقاومة ضدّ الغبار والرطوبة غير مضمونة 100 في المئة
[14] وفقًا لاختبارات سوني الداخلية مع غالق الستارة الأمامي الإلكتروني
[15] تعتمد إتاحة النقل/إعادة التشغيل على أداء الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

شارك اصدقائك في :