كانون تجدّد التزامها بتطوير قطاع التعليم عبر حلولها للسرد القصصي المرئي خلال مشاركتها في “مستلزمات وحلول التعليم 2019”

تعرض حلولاً تعليمية مبتكرة تناسب الطلبة الرقميين

دبي، 26 فبراير 2019 – تشارك كانون الشرق الأوسط في المعرض العالمي لمستلزمات وحلول التعليم 2019 الذي يقام في مركز دبي التجاري العالمي بين 26 و28 فبراير الجاري، مُبدية التزامها تجاه إحداث التحوّل الرقمي المنشود في قطاع التعليم بحلولها المبتكرة. وينصبّ تركيز كانون في الحدث على منظومتها الرقمية الخاصة بالسرد القصصي المرئي، التي تُشجع طلبة المدارس والجامعات على الإقبال على السرد القصصي المرئي من خلال تصميم حلول تتيح للطلبة بيئة تعليمية تفاعلية تتسم بالمهنية والمرح. ومن المقرّر أن تعرض كانون الشرق الأوسط خلال مشاركتها في الحدث برنامج “أكاديمية الصغار” من كانون، الذي يقدّم التدريب للمصورين الصغار الطموحين على التقاط صور قوية التعبير ونابضة بالحيوية.

وينعكس تكريس كانون اهتمامها بدعم قطاع التعليم في مجموعة واسعة من المنتجات والحلول الثورية التي تهدف إلى تسليح الطلبة بالأدوات المناسبة لصقل قدراتهم الإبداعية بطرق مبتكرة. كما تتيح منتجات كانون، المتسمة بسهولة التركيب، المجال أمام الأكاديميين لتطوير التجهيزات التقليدية في الفصول الدراسية نظراً لكونها تقدّم للطلبة تجربة تفاعلية أوسع وأعمق، تسمح لكل طالب بالتعلّم من زملائه.

وقال فنكاتاسوبرامانيان هاريهاران مدير وحدة الأجهزة المخصّصة للمستهلكين لدى شركة كانون الشرق الأوسط، إن الشركة تهدف إلى ضمان امتلاك قطاع التعليم الأدوات والحلول المناسبة التي تمكّنه من تبنّي تجارب “أكثر شمولية وتفاعلاً وغمراً لتوسيع نطاق التجربة التعلمية المثمرة”، وأضاف: “نؤمن في كانون بأن الفصل الدراسي وحده لا يُكسب الطلبة المهارات الحياتية المنشودة، ونظراً لوجود عدد متزايد من الأفراد الذين يبتكرون المحتوى، فإننا نرى أهمية إطلاع جيل المستقبل على مبادئ السرد القصصي المرئي، مُنطلقين من مكانة كانون التي نثق بأنها تمكّننا من تولي الريادة في هذا المجال. لذلك، فإننا نتطلع في المعرض العالمي لمستلزمات وحلول التعليم في دبي 2019 إلى التفاعل مع العديد من ساردي القصص المرئية المستقبليين”.

وتعرض كانون أهمية منتجاتها في تلبية الاحتياجات الملحّة لقطاع التعليم، من خلال إلقاء الضوء على المنافع التي تتيحها هذه المنتجات لكلّ من الطلبة والمدرسين، والتي تتضمّن:

  • السرد القصصي للصغار: يقدّم برنامج “أكاديمية الصغار” من كانون للطلبة دورة شاملة مؤلفة من وحدات تدريبية في التصوير الفوتوغرافي، بالإضافة إلى طقم أدوات تعليمي يضمّ كاميرا DSLR وطابعة صور وحامل كاميرا ثلاثي القوائم لتعزيز مسيرتهم في مجال السرد القصصي المرئي.
  • التعليم بالمرح: تمنح حلول كانون الطلبة والمدرسين الحرية الإبداعية لتحويل الأفكار الموجودة في مخيلاتهم إلى حِرف يدوية مبتكرة مع منصة “كرييتف بارك” Creative Park الإبداعية، التي تتيح للطلبة التعاون في إنشاء مجموعة من الحرف اليدوية باستخدام مخيلاتهم ومجموعة طابعات “بيكسما” Pixma النافثة للحبر من كانون.
  • إضفاء الحيوية على القصص المبتكرة. تتضمّن مبادرات كانون في مجال التعليم جوانب التقدّم التقني مثل الواقع المعزّز وصناعة الرسوم المتحركة بطريقة “إيقاف الحركة”، التي تجعل القصص الرقمية الثابتة تنبض بالحياة من خلال الجمع بين العديد من الصور الملتقطة بوضعيات ومن زوايا مختلفة. وستقوم كانون كذلك بعرض مجموعتها من الطابعات التي تتيح للعملاء تجسيد أهمّ الذكريات في حياتهم. ويشتمل جناح كانون في المعرض على جدار تُعرض عليه مختلف الصور التي تمّت طباعتها باستخدام طابعات كانون.
  • التعلم الذكي. تحرص المنشآت التعليمية على تزويد طلبتها بأفضل أساليب التعليم. وتساعد أجهزة العرض الضوئي USTi الذكية من كانون المدرسين على تحقيق هذه الغاية بسهولة وراحة تامتين. كما تمكّن الأقلام التفاعلية المدرسين من التنقّل بين صفحات العروض التقديمية وتدوين الملحوظات وإرسالها عبر البريد الإلكتروني.
  • التعليم التفاعلي. تُضفي مجموعة أجهزة LV للعرض الضوئي الأرضي من كانون البهجة والمتعة على العملية التعليمية بفضل طرق العرض المرئية متعددة الوسائط والتي تنطوي على تأثيرات خاصة واستثنائية. وتُعتبر هذه المجموعة مثالية في التعليم المهني التفاعلي للطلبة.

يمكن زيارة كانون الشرق الأوسط في المعرض العالمي لمستلزمات وحلول التعليم 2019 في الجناح رقم H50، بقاعات الشيخ سعيد في مركز دبي التجاري العالمي بين 26 و28 فبراير. ويمكن الحصول على معلومات أوفى عن كانون بزيارة موقعها على الويب.

شارك اصدقائك في :