الخميس. أغسطس 22nd, 2019

مؤتمر ومعرض بريك بلك الشرق الأوسط يستقطب حضوراً قياسياً من خبراء الملاحة الدوليين

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

شهد اليوم الافتتاحي حضور ممثلين من أكثر من 74 بلداً، بالإضافة إلى مشاركة أكثر من 2,900 شخص يضمون 96 عارضاً و800 شركة كبرى

دبي – الإمارات العربية المتحدة – 11 فبراير 2019: انطلقت رسمياً اليوم فعاليات مؤتمر ومعرض بريك بلك الشرق الأوسط، الحدث الرائد في قطاع شحن البضائع السائبة ونقل المعدات الضخمة لقطاع المشاريع الكبرى في دول مجلس التعاون الخليجي. وتقام الدورة السنوية الرابعة تحت رعاية وحضور معالي الدكتور عبد الله بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية في دولة الإمارات العربية المتحدة، ورئيس الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، الذي ألقى الكلمة الافتتاحية خلال اليوم الأول. وقد شهد اليوم الأول من المعرض الذي يستمر ليومين في مركز دبي التجاري العالمي، في دولة الإمارات نجاحاً كبيراً.

Advertisements

وفي كلمته الافتتاحية، علق معالي الدكتور عبد الله بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية في دولة الإمارات العربية المتحدة ورئيس الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، قائلاً: “تحتضن إمارة دبي أكثر من 13 ألف نشاط بحري يؤمن مباشر أكثر من 76,000 فرصة عمل. ويشهد اليوم الأول من هذا الحدث مناقشات تضم نخبة من القيادات البحرية، التي تبحث عن كيفية تطوير هذا القطاع وما ينتج عنه من إنجازات اقتصادية متميزة تفتح المجال أمام المزيد من الفرص، ويمكن القول إن الحضور في هذه الفعالية التي أحسنت اختيار المكان لانعقادها في التوقيت المناسب يعتبر استثنائياً، وسيجعل من مؤتمر ومعرض بريك بلك الشرق الأوسط لهذا العام مناسبة تثبت التزامنا بدعم صناعة الشحن البحري إقليمياً”.

وتابع معاليه قائلاً: ” أما على صعيد مجتمع الأعمال البحري، فالإمارات أصبحت أيضاً مركزاً حيوياً لرجال الأعمال والمتخصصين في قطاع الملاحة من حول العالم، وتزدحم أجندة الفعاليات البحرية بكبرى المعارض والمؤتمرات وجوائز التميز، وما هذا المؤتمر إلا واحداً من باقة متنوعة ومميزة من الفعاليات النوعية التي اختار منظموها دولة الإمارات كي تكون عنواناً لهم، وهذا الحراك النشط للفعاليات في الدولة يمثل ميزة تنافسية تحظى بها الشركات العاملة في الدولة وتمتاز بها عن غيرها من الشركات العاملة في دول أخرى، والتي ندعوها إلى الاستفادة من هذا المناخ الذي يفتح لهم فرصاً للتواصل والتعارف والمعرفة في آن واحد، تزيد من قدرتهم على عقد الصفقات وتطوير الأعمال.”

منصة مثالية لبناء العلاقات التجارية

وفي معرض حديثها عن أهمية الحدث، أوضحت سمو الأميرة ساره آل سعود، مديرة تطوير الأعمال البحرية بالمنتدى الدولي للنقل البحري لدى الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بالإسكندرية: “خلال يوم واحد من افتتاح مؤتمر ومعرض بريك بلك الشرق الأوسط، نلمس بما لا يدع مجالاً للشك أنه ملتقى مثالي لخبراء الشحن البحري ونقل المعدات الضخمة للمشاريع الكبرى في المنطقة، يجمع بين شركات الشحن والموانئ، وشركات النقل، ووكلاء الشحن، وخبراء نقل المعدات العملاقة. إذ نجح المنظمون في ربط الأطراف الخمس الكبرى في قطاع الشحن، والتي تشمل شحن المعادن والطاقة والتصنيع والنفط والغاز والمشتقات البتروكيماوية، وجميعها عناصر أساس في الاقتصاد الوطني في المنطقة ككل وتلعب دوراً رئيساً في ازدهاره. كما أننا ندرك السمعة المتزايدة لهذا الحدث وأهميته في تشجيع النقاش التفاعلي بين القادة الدوليين واللاعبين الرئيسين في صناعة النقل البحري والشحن عالمياً”.

وفي خلال كلمته، أوضح خميس جمعة بو عميم، رئيس مجلس دبي للصناعات البحرية والملاحية قائلاً: “إن الخطوات الكبرى التي اتخذتها الإمارات لتحقيق التميز في القطاع الملاحي أثمرت تبوؤ الدولة مرتبة الصدارة في مجال الشحن البحري والقدرات اللوجستية. ويمكننا أن نلمس المساهمة الكبيرة التي تقدمها الفعاليات البحرية المميزة التي تقام في الدولة وعلى رأسها مؤتمر ومعرض بريك بلك الشرق الأوسط، والذي ساعد هذا العام في تسليط الضوء على الجهود الرائدة لخلق بيئة تنافسية بحرية في دبي محفزة للتجارة وممارسة الأعمال وجذب الاستثمارات. ويعد ذلك شاهداً على مصداقية هذا الحدث الذي شكل منبراً يجمع بين كافة أطراف الصناعة الملاحية من خلال رفع الوعي بالمكانة العالمية التي تحتلها موانئ الإمارات وصدارة دبي كمركز بحري دولي يضاهي أفضل المراكز الملاحية الرائدة، ويؤكد هذه المصداقية حضور أكثر من 2,000 خبير ومتخصص في القطاع البحري يمثلون أكثر من 55 دولة”.

من جانبه، تحدث بن بلامير، المدير التجاري للحدث، في اليوم الافتتاحي قائلاً: “يعدّ الحراك النشط الذي شهده اليوم الأول لهذا الحدث، مؤشراً واضحاً على سعي الإمارات إلى بناء اقتصاد بديل عن النفط، ويعد ذلك ميزة تنافسية تؤكدها المشاركة الواسعة من قبل الشركات المتميزة التي تشارك من داخل الدولة وخارجها. ويعتبر تنوع الحضور اليوم سمة هامة تصب في صالح الدولة التي يتم تنظيم فعاليتنا فيها؛ حيث يخلق مناخاً يفتح الفرص للتواصل والمعرفة، مع زيادة القدرة في الوقت نفسه على عقد الصفقات وتحسين بيئة تطوير الأعمال”.

وقالت ليزلي ميريديث، مديرة التسويق في شركة بريك بلك للفعاليات والإعلام: “من المبهج أن نرى الحدث اليوم وهو يشهد مشاركة قياسية في عدد الحضور؛ على الرغم أنه لايزال في يومه الأول. ومما يساهم في تعزيز الحضور القوي هذا العام، تعاون أكثر من 30 من الرعاة و 40 من الشركاء الإعلاميين. بالإضافة إلى ذلك، قمنا بتنظيم أكثر من 10 جلسات للحوار في حلقة النقاش، تضم أكثر من 30 متحدثاً في المؤتمر، لتقديم رأي الخبراء والمتخصصين حول اتجاهات السوق والاقتراحات لتعزيز مكانة الإمارات فيما يتعلق بالصناعة البحرية وقطاع شحن البضائع السائبة”.

Advertisements

نبذة عن معارض بريك بلك التابعة لمجموعة آي.تي.إي:

تعقد معارض بريك بلك في أربعة أماكن مختلفة حول العالم وهي إحدى المعرض الرائدة المتخصصة في كل منطقة. كما يعد معرض بريك بلك الشرق الأوسط أحد المنصات التفاعلية الفريدة المختصة في قطاع اللوجستيات الذي يجمع رواد القطاع العام والخاص معاً. كما يقدم معرض بريك بلك الشرق الأوسط مؤتمراً ينعقد لمدة يومين يناقش الموضوعات الرئيسة والتي يجب على المتخصصين في قطاع نقل البضائع السائبة معرفتها لاغتنام الفرص وبناء خطط لمشاريع فعالة. كما يقدم المؤتمر بقيادة أبرز اللاعبين في المنطقة، فرصاً لمناقشة هذه المواضيع وجهاً لوجه وبعمق. وبدعم فعال من رواد الصناعة الإقليميين، فإن بريك بلك الشرق الأوسط هو المكان الأنسب لضمان تواصل فعال بين شركات الخدمات اللوجستية والنقل ووكلاء الشحن وملاك السفن.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements