الأثنين. نوفمبر 18th, 2019

معهد SAE دبي يوقع اتفاقية تفاهم مفصّلة مع معهد رافلز للتصميم في الرياض

Advertisements
Advertisements
شارك اصدقائك في :

توقيع اتفاقية مفصّلة مدتها عامان مع معهد رافلز للتصميم في الرياض تمنح خريجي الكليات فرصة إكمال تعليمهم والحصول على شهادة بكالوريوس من معهد SAE في دبي

Advertisements

×× يناير 2019، دبي، الإمارات العربية المتحدة: أعلن معهد SAE، المعهد التعليمي الرائد عالميًا في مجال تعليم صناعات وسائل الإعلام الإبداعية، عن عقد شراكة مع معهد رافلز للتصميم في الرياض، المملكة العربية السعودية، أحد 22 فرعًا معتمدًا لمعهد رافلز الدولي. وبموجب الاتفاقية، سيتمكن خريجو معهد رافلز الحاصلين على درجة دبلوم متقدم في الاتصالات المرئية، التصميم الداخلي، وتصميم المجوهرات من تحويل ساعات دراستهم ومعادلتها نحو الحصول على درجة البكالوريوس في التصميم أو صناعة الرسوم المتحركة من معهد SAE في دبي لإكمال رحلتهم التعليمية بنجاح.

Advertisements

وبهذه المناسبة، صرحت السيدة تسنيم التركيت، المديرة الأكاديمية في معهد SAE دبي، قائلة، “نحن في غاية الحماس لهذا التعاون مع معهد رافلز للتصميم في الرياض وذلك لتقديم فرصة قيّمة لنخبة من الخريجين للحصول على شهادة بكالوريوس معتمدة في التصميم أو صناعة الرسوم المتحركة من معهد رائد يتمتع بأكثر من ثلاث عشرة سنة في مجال تعليم صناعات وسائل الإعلام الإبداعي الفريد في المنطقة، وهو المجال الآخذ في النمو بصورة معتبرة ومشجعة في منطقة مجلس التعاون الخليجي. ومما لا شك فيه أن هذا التعاون ضروري ومهم لدعم نمو السوق وتطوره ولإرساء أهمية التصميم هنا.”

وتشير أحدث التقارير إلى أن أكثر التخصصات المطلوبة للحقبة الزمنية من 2019-2023 ستتمركز حول التخصصات الإبداعية، بينما ستتصدّر المهارات التقنية “الليّنة” – والتي تشمل صناعة الرسوم المتحركة، تقنيات وإنتاج هندسة الصوت، التصميم، صناعة الأفلام وتطوير الألعاب – لائحة المهارات الأكثر طلبًا، مع زيادة مطردة في عدد الشركات التي تتطلّع للمتخصصين المؤهلين في هذا المجالات.

وقد أفادت آخر تقارير الاتحاد الدولي لجمعيات المؤلفين والملحنين إلى مكانة أفريقيا والشرق الأوسط كأسواق نامية في القطاعات الثقافية والإبداعية والتي تدرّ بعائد لا يقل عن 58 مليار دولار سنويًا، كما يُتوقّع أن تنمو الصناعات الإبداعية بمعدل 10% كل عام في الشرق الأوسط. ومن جهة أخرى، أظهرت الأبحاث الحديثة إلى أن تواصل النمو في قطاع التصميم، والذي يُعدّ قطاعًا مهمًا ومربحًا اقتصاديًا في دولة الإمارات العربية المتحدة، خاصة في الأعوام السابقة لإكسبو 2020 دبي. وحسب أحدث التقارير المتخصصة التي أجرتها شركة ديلويت بعنوان “آفاق التصميم في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا”، فمن المتوقع أن يبلغ سوق التصميم في الإمارات 135 مليار درهم خلال الفترة الممتدة من 2019-2020.

وتجدر الإشارة إلى أن معدل إنفاق المملكة العربية السعودية يبلغ ثلث إنفاق دول مجلس التعاون الخليجي (32%) في سوق التصميم، أي 11.25 مليار ريال سعودي من إجمالي 35.5 مليار، حسب تقرير جديد أجرته مؤسسة فينتشورز بتكليف من شركة إندكس السعودية، الشركة الرائدة في مجال التصميم والفعاليات في الدولة.
ومن جهتها، علقت السيدة هلا حلواني، مديرة معهد رافلز للتصميم في الرياض، قائلة، “نحن نتشارك مع معهد SAE بالتزامنا المتبادل بتحقيق نجاح الطلاب، ويأتي هذا الاتفاق ليعزز شراكتنا الطويلة مع المعهد ويؤكد التزامنا بتقديم أفضل البرامج الأكاديمية ذات الجودة العالية في مجال التصميم وتوفير أفضل الخيارات للطلاب. كما أننا ندرك معًا أهمّية أن يتمتع الخريجون بمحفظة معتبرة من التجارب العملية والتعاون الوثيق مع المهنيين ليتمكّنوا من خوض الميدان الإبداعي، بما في ذلك المشاركة في أحداث الصناعة والاطلاع على ما يجري في السوق.” وأضافت السيدة حلواني، “من المؤكد أن شراكات من هذا القبيل تمنح الطلاب منصة قوية للعمل بنشاط وحماس للاستفادة من الفرص القيّمة المتاحة لهم.”

لمعرفة المزيد، الرجاء زيارة www.studyatraffles.com و https://dubai.sae.edu/

عن SAE

منذ تأسيسه في عام 2005 ومعهد SAE دبي يفتخر بطاقم رائد من الخبراء في مجال الإعلام الإبداعي الحديث المؤهلين لتعليم الطلبة الطموحين في جميع أنحاء الشرق الأوسط. تأسس SAE في أستراليا عام 1976، وأدى النجاح المبكر الذي حققه والطلب على ما يقدمه من تدريب عملي قائم على العلوم النظرية والدراسات المتخصصة إلى إنشاء مراكز تعليمية أخرى في أستراليا. ومن بداياته المتواضعة في استوديو في سيدني، انتشرت فروع SAE لتغطي اليوم مختلف أرجاء العالم مع 51 جامعة في 25 دولة. ويعمل المعهد بشكل وثيق في الشرق الأوسط مع متخصصين في المجالات ذات الصلة ويوظف أكاديميين يتمتعون بخبرات عملية متخصصة.
يقدّم معهد SAE دبي بكل فخر درجات بكالوريوس معتمدة من هيئة معايير وضمان جودة التعليم العالي عبر خمسة تخصصات تشمل: صناعة الرسوم المتحركة وتقنية إنتاج الصوتيات، التصميم وصناعة الأفلام والألعاب، بالإضافة إلى شهادات الدورات القصيرة. كما يعتز المعهد بتقديم برامج استثنائية في مرافق عالمية المستوى تضمن حصول الطلاب على تعليم متميز بمؤهلات معترف بها دوليًا ومهارات متخصصة يكتسبون من خلالها ميزة تنافسية. تتبع جميع البرامج التعليمية في معهد SAE مبادئ المعهد التأسيسية – الجودة العالية، التعليم المتخصص، خيارات التعليم العملي والنظري للأفراد المبدعين والموهوبين.

عن معهد رافلز في الرياض:
مؤسسة رافلز الدولية للتعليم (“رافز للتعليم”، أو “المجموعة”) هي مؤسسة تعليمة خاصة ومتخصصة لدراسات التصميم المهنية. منذ تأسيس أول كلية للمجموعة في سنغافورة عام 1990، نمت مجموعة رافلز الآن لتدير 25 كلية / جامعة في 23 مدينة عبر 13 دولة في آسيا والمحيط الهادئ وأوروبا، وفي كل من: أستراليا، كمبوديا، الصين، الهند، اندونيسيا، إيطاليا، ماليزيا، منغوليا، المملكة العربية السعودية، سنغافورة، سريلانكا، سويسرا، وتايلاند.

يستفيد أكثر من 20,000 طالب ملتحق ببرامج رافلز التعليمية المتميزة من جودة التعليم عال المستوى الذي يوفر للخريجين التدريب والخبرة العملية وتجربة متميزة ذات ارتباط وثيق بتخصصاتهم لتحقيق أقصى قدر من تجربة التعلم تناسب متطلبات سوق العمل.

Advertisements

يُعتبر معهد رافلز في الرياض مشروع شراكة مهم بين شركة رافلز الدولية للتعليم، أكبر مؤسسة تعليمية متخصصة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، وشركة التمكين. تم افتتاح معهد رافلز للتصميم في عام 2014، ليكون أول معهد للتصميم الدولي معتمد لتدريس الطالبات في السعودية وأول أكاديمية رائدة متخصصة في تدريس التصميم بطرق احترافية يقدم للخريجات شهادة دبلوم متقدم معتمدة دوليًا لجيل جديد من العقول الإبداعية في المملكة العربية السعودية بإشراف المعهد التقني للتدريب المهني.

اعتبارا من عام 2019، سيقدم المعهد درجة البكالوريوس التي تتطلب سنة إضافية من الدراسة بعد الانتهاء من تحصيل الدبلوم المتقدم.


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements