“باناسونيك جاكوار للسباقات” يختار بترو فيتيبالدي وهاري تينكنيل لاختبار سيارة جاكوار I-TYPE 3 في مراكش

  • السائقان سيقودان سيارة جاكوار I-TYPE 3 في اختبار السائقين الجدد في مراكش الأسبوع المقبل
  • سباق مراكش للسيارات الرياضية يعتبر السباق الثاني ضمن سباقات بطولة “إيه بي بي فورمولا إي” لموسم 2018/2019 ويجري في مراكش يوم 12 يناير
  • سباق اختبار السائقين الجدد يجري يوم 13 يناير بعد سباق مراكش للسيارات الكهربائية وهو مفتوح للسائقين الذين لم يسبق لهم قيادة السيارات الكهربائية

وايتلي، المملكة المتحدة؛ 9 يناير 2019: أعلن فريق “باناسونيك جاكوار للسباقات” عن اختيار سائقي الاختبارات بترو فيتيبالدي وهاري تينكنيل لقيادة سيارة جاكوار I-TYPE 3 لصالح الفريق في سباق اختبار السائقين الجدد الذي يجري يوم 13 يناير الجاري بعد سباق مراكش للسيارات الكهربائية.

وسيقود البرازيلي فيتيبالدي- حفيد بطل الفورمولا 1 إيمرسون فيتيبالدي- والبريطاني تينكنيل سيارة جاكوار I-TYPE 3 التي تعد من أسرع سيارت السباق الكهربائية بالكامل مع أداء ومزايا أفضل.

ويجري فيتيبالدي سباق الاختبار لصالح “باناسونيك جاكوار للسباقات” للعام الثاني على التوالي، لكنها ستكون المرة الأولى مع سيارة جاكوار I-TYPE 3. ويمتلك هذا السائق الذي لا يتجاوز 22 عاماً سجلاً ناجحاً في سباقات السيارات يتضمن الفوز بـ “سلسلة سباق الفورمولا V8 3.5” عام 2017، كما أنه حالياً سائق الاختبارات لدى “فريق هاس لسباقات الفورمولا 1”.

أمّا تينكنيل البالغ من العمر 27 عاماً، فليس غريباً على السباقات التي تتطلب قدرات تنافسية عالية، حيث يمتلك خبرة واسعة في العديد من أنماط القيادة؛ أبرزها الفوز بسباق “لومان” من الفئة الثانية LMP2، وسلسلة GT4 الأوروبية عام 2016. وينضم السائق البريطاني إلى فريق “باناسونيك جاكوار” مجدداً بعد أن أجرى اختباراً لصالحه في حلبة “دونينجتون بارك” عام 2016، لكنه هذه المرة سيختبر معرفته وخبرته مع سيارة جاكوار I-TYPE 3 ذات المزيا التكنولوجية المتطورة.

وانطلق الموسم الخامس من بطولة “إيه بي بي فورمولا إي” في المملكة العربية السعودية يوم 15 ديسمبر الماضي، حيث حقق فريق “باناسونيك جاكوار” نتيجة إيجابية بإحراز نقطتين في السباق الافتتاحي من البطولة.

ومن المقرر إجراء اختبار السائقين الجدد ضمن بطولة “إيه بي بي فورمولا إي” يوم 13 يناير بعد سباق مراكش للسيارات الكهربائية الذي سيقام يوم 12 يناير، وهو سيكون الاختبار ما قبل الأخير في البطولة لموسم 2018/ 2019.

2016 FIA World Endurance Championship,
Spa-Francorchamps, Belgium. 5th – 7th May 2016.
Harry Tincknell – Ford Chip Ganassi Team UK Ford GT.
World Copyright: Ebrey / LAT Photographic.

وبهذه المناسبة، قال بترو فيتيبالدي: “أنا سعيد حقاً بالفرصة التي منحها لي فريق ’باناسونيك جاكوار‘ لقيادة سيارته في سباق اختبار السائقين الجدد في مراكش. وإنني متحمس للغاية لقيادة الجيل الثاني من سيارات الفورمولا الكهربائية والتي تتطلب بلا شك كفاءة ومهارة أفضل. لقد سمعت أشياء إيجابية كثيرة عن سيارة جاكوار I-TYPE 3، وأتطلع بفارغ الصبر لتجربتها على حلبة السباق. وأنا هنا لمساعدة الفريق على تحسين أداء السيارة قدر الإمكان خلال يوم الاختبار”.

بدوره قال هاري تينكنيل: “إنني متحمس جداً للانضمام إلى فريق ’باناسونيك جاكوار‘ في سباق الاختبار في مراكش، وهي فرصتي الأولى لقيادة سيارات الفورمولا الكهربائية، وأنا سعيد حقاً بأنني سأتمكن من اختبار الجيل الثاني منها مع هذا الفريق الرائع. إنها فرصة ثمينة لي وسأوظف كامل خبرتي في سباقات الفورمولا لتحقيق أفضل نتيجة للفريق. وآمل أن أساهم حقاً في تحسين أداء سيارة جاكوار I-TYPE 3 بعد أن حققت نقطتين في السباق الافتتاحي من الموسم مع ميتش ونيلسون”.

من جانبه، قال جيمس باركلي، مدير فريق “باناسونيك جاكوار”:نرحب بفيتيبالدي وتينكنيل مجدداً في فريق ’باناسونيك جاكوار‘. لقد كان اختيار فيتيبالدي منطقياً لا سيما بعد أن حقق نتائج مذهلة للفريق في مراكش العام الماضي. كما أن تينكنيل ليس غريباً عن الفريق، حيث قادة سيارة جاكوار I-TYPE 1 لصالحنا على حلبة ’دونينجتون بارك‘ في شهر أغسطس عام 2016. وسيجري السائقان برنامج اختبار كامل يعتبر ضرورياً لمساعدتنا في مواصلة تحسين أداء جاكوار I-TYPE 3“.

واختتم باركلي: “كان قد أمضى نيلسون نهاية أسبوع قوية في مراكش العام الماضي، حيث نجح بتحقيق أسرع لفة لكنه لم يتمكن من اعتلاء منصة التتويج. وقد سعى سائقو الفريق بكل جهدهم لتحقيق نتائج قوية في سبابق الدرعية، وإننا نأمل أن نُحسن نتيجتنا في مراكش لنبدأ العام الجديدة بقوة”.

CIRCUIT DE LA SARTHE, FRANCE – JUNE 12: Harry Tincknell, Ford Chip Ganassi Racing during the 24 Hours of Le Mans at Circuit de la Sarthe on June 12, 2018 in Circuit de la Sarthe, France. (Photo by Nikolaz Godet / LAT Images)

فريق “باناسونيك جاكوار للسباقات”

عادت جاكوار للمشاركة في السباقات خلال شهر أكتوبر 2016، لتصبح بذلك أول شركة تصنيع سيارات رائدة تشارك في بطولة “فورمولا إي” التي ينظمها “الاتحاد الدولي للسيارات”. وسيساهم برنامج “جاكوار” الخاص ببطولة “فورمولا إي” في توفير مزايا مجزية لشركة “جاكوار لاند روڤر” على صعيد البحث والتطوير لإنتاج السيارات الكهربائية مستقبلاً، إذ تم تصميمه استناداً إلى المبدأ التأسيسي للفريق وهو “سباق الابتكار”.

وتستطيع الشركات المصنّعة تصميم نظم القوة المحركة بما في ذلك المحرك، وناقل الحركة، والعاكس الكهربائي، ونظام التعليق الخلفي. وتشتمل العناصر المشتركة بين جميع الفرق على الهيكل المصنوع من الألياف الكربونية والبطارية لخفض التكاليف، إلى جانب التركيز على تطوير محركات السيارات الكهربائية. وكشفت بطولة “إيه بي بي فورمولا إي” للسيارت الكهربائية النقاب في وقت سابق من هذا العام عن الجيل الثاني من سيارات السباق الكهربائية. وسيكون لكل سائق في كل فريق سيارة سباق واحدة، وبالتالي لن يكون هناك حاجة بعد الآن لتبديل السيارة أثناء السباق.

وبعيداً عن مفهوم السيارات الكهربائية، تعتبر بطولة “فورمولا إي” من السباقات المتميزة في عالم رياضة السيارات لحسن اختيار حلبات السباقات حول العالم. وتجري جولات البطولة على حلبات مؤقتة في شوارع مراكز المدن الكبرى حول العالم. ومنها الرياض وهونج كونج وسانيا وموناكو وروما وباريس، ونيويورك التي تستضيف الجولة النهائية من البطولة.

نبذة عن جاكوار الشرق الأوسط وشمال إفريقيا:

إن تراث جاكوار العريق في التصميم الأنيق والأداء المتفوق كان مصدر سعادة للعالم أجمع على مدى 80 عاماً. واليوم، تجسد عائلة سيارات جاكوار رفيعة المستوى “فن الأداء”. وستنمو مجدداً في عام 2018، خصوصاً مع وصول سييارة جاكوار I-PACE ذات الدفع الرباعي الكهربائية بالكامل. ويضاف إلى ذلك، سيارات الصالون المتميزة والمرموقة والحائزة على جوائز مثل جاكوار XE و XF و XJ، وF-TYPE الدراماتيكية، فضلاً عن سيارة الكروس أوفر الرياضية ذات الدفع الرباعي عالية الأداء، جاكوار F-PACE، وهي أسرع سيارات جاكوار مبيعاً على الإطلاق. وسيارة E-PACE الرياضية متعددة الاستخدامات والجديدة كلياً.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: jaguar-me.com أو media.jaguar.com

شارك اصدقائك في :