مهرجان فيستمبر يقدم باقة ترفيهية فريدة في نسخته الرابعة

  • المهرجان يعود إلى العاصمة ديسمبر المقبل

منتزه الواجهة المائية في متحف اللوفر أبوظبي يستعد للترحيب بالمنصة الإبداعية المتنوعة للثقافة والأزياء والترفيه في إطار فعاليات مهرجان أبوظبي للمأكولات

أبوظبي،11 نوفمبر 2018: يعود مهرجان فيستمبر، الفعالية الترفيهية السنوية المتميزة، إلى العاصمة الإماراتية في نسخته الرابعة هذا العام،بالشراكة مع دائرة الثقافة والسياحة – في إطار فعاليات مهرجان أبوظبي للمأكولات 2018، في الفترة ما بين 5-9 ديسمبر في منتزه الواجهة المائية في متحف اللوفر أبوظبي.

وتم إطلاق مهرجان فيستمبر لأول مرة عام 2015 كفعالية سنوية تقدم للزوار تجربة مميزة وفريدة من الترفيه وتجلب مجموعة من أبرز العلامات التجارية التي تعكس أنماط الحياة المختلفة. وتشكل عودة فيستمبر إلى مهرجان أبوظبي للمأكولات هذا العام خطوة مهمة لجذب الزوار للمهرجان، لما يقدمه من عروض قوية، وتجارب تسوق حصرية، بالإضافة إلى طيف من المفاهيم العصرية للمأكولات.

سيدعم مهرجان أبوظبي للمأكولات، والذي ينطلق يوم 6 ديسمبر، فعاليات فيستمبر من خلال تقديم مفاهيم عالمية للمأكولات والمشروبات التي تمكّن الحدث السنوي الشيق من مواصلة رعاية الأفكار الجديدة وتشجيع المواهب الإبداعية الطموحة، لترسيخ مكانة المهرجان الريادية كأحد أهم المنصات في المنطقة التي تحرص على تقديم تجارب متنوعة لا تُضاهى للزائرين.

وبهذه المناسبة، صرّح سعادة سلطان حمد المطوع الظاهري، المدير التنفيذي لقطاع السياحة في دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي قائلاً: “يأتي مهرجان فيستمبر هذا العام كشهادة على مكانة أبوظبي وشهرتها المتنامية كوجهة عالمية من الدرجة الأولى للإبداع والترفيه والمأكولات وأنماط الحياة المختلفة.” وأكد سعادته أن “السياحة الترفيهية تشكّل جزءًا رئيسيًا من رؤيتنا واستراتيجيتنا لتلبية كافة المتطلبات المستقبلية، ويساهم مهرجان فيستمبر في تحقيق ذلك من خلال قدرته على استقطاب الجمهور المناسب بالصورة التي تليق بمكانة أبوظبي، الأمر الذي يؤثر إيجابيًا على زيادة أعداد زوار العاصمة”.

ويمثل مهرجان فيستمبر فكرةعصرية أطلقتها رائدتا الأعمال الإماراتيتان – نورة المزروعي ولطيفة الحامد، ليصبح اليوم المنصة الرائدة في المنطقة للتعريف بالعلامات التجارية الإبداعية الناشئة وإبراز الأفكار الجديدة بصورة جمالية فريدة ومختلفة قادرة على جذب اهتمام الحضور.

وفي حديثها عن المهرجان، علقت نورة المزروعي قائلة: “نتطلع في مهرجان فيستمبر دائماً لدعم ورعاية الأفكار الجديدة الابتكارية الشيّقة هنا في أبوظبي، إذ يطمح المهرجان إلى احتضان المواهب المتميزة، فنحن في بحث دائم عن المفاهيم الجديدة، والعلامات الإبداعية الناشئة وأساليب التفكير المختلفة، بما في ذلك طرق جديدة لتقديم المأكولات. لا يمكن حصر مهرجان فيستمبر على أنه مهرجان عائلي يستمر لخمسة أيام، فهو أكثر من ذلك بكثير حيث أصبح المكان الأنسب للأزياء، والمأكولات، والترفيه، والتركيبات الفنية الإبتكارية المتميزة بدرجة عالية من التكنولوجيا”، كما سيركّز المهرجان هذا العام على الأضواء والأعمال التركيبية الإبداعية.

وأضافت المزروعي: “سنعتمد على الأشكال والأضواء والتركيبات المرئية التي تعبر عن أفكار جديدة. في كل ليلة من المهرجان، ستختلط الأضواء بالخدع البصرية في كافة أرجاء المكان. لذا ندعو الزوار للاستعداد لخوض تجارب تفاعلية مختلفة لم تتم تجربتها من قبل”.

ويعتبر البيع بالتجزئة المحور الرئيسي لمهرجان فيستمبر، حيث يشكّل فرصة مثالية للقاء 40 تاجر على الأقل من بين فنانين وحرفيين ومبتكرين، لتسليط الضوء على منتجاتهم التي لم تُعرض من قبل وتقديمها للجمهور، مع تركيز كبير على الجودة، والابتكار، والتصميم. وستتواجد أربعة مناطق رئيسية لبيع المنتجات الفريدة في منطقة المهرجان، حيث ستضم الأزياء والمجوهرات، ومستلزمات البيت والديكور، ومنتجات الجمال وأنماط الحياة الصحية.

وقالت المزروعي: “لقد وضعنا معايير اختيار صارمة، نبحث بناءً عليها محليًا، وإقليميًا وعالميًا عن العلامات التجارية الجديدة التي تحمل في طياتها قصة قوية ومؤثرة. على الأرجح أن الجمهور لم يسمع من قبل بأسماء أي من البائعين في فيستمبر، فجميع المشاركين سيقدمون قطعًا حصرية بنسخ محدودة وليس لديهم محلات تجزئة إلى الآن. كما أن هناك منصة مكرّسة للأزياء تحتضن جيل المصممين الشباب وتقدم لهم الفرصة لعرض مجموعاتهم الفصلية وأفكارهم الجديدة”.

وتشكّل المأكولات عنصرًا أساسياً وجانباً مهماً خلال فعاليات المهرجان، حيث يقدم المنظمون مفاهيم جديدة لم يسبق لها مثيل وأحدث الأفكار الابتكارية العصريةللمنطقة.

واختتمت نورة المزورعي حديثها قائلة: “نسعى في مهرجان فيستمبرإلى تقديم ما لا يزيد عن مفهومين فقط لنفس المأكولات، لهذا نطلب من بائعي الطعام إعداد أطباق فريدة وحصرية، خاصة للفعالية، ونتجنب استضافة مطاعم قائمة أو علامات تجارية معروفة حتى نحافظ على مفهوم “التذوق لأول مرة” الذي اعتاده جمهورنا عند حضور مهرجان فيستمبر. ستشاهدون عددًا من المطاعم العالمية المنتشرة في دول الخليج أثناء المهرجان، لكن لا تتوقعوا تذوّق أي شيء سبق لكم تجربته وتذوّقه سابقًا!”

وتضم لائحة بائعي الأطعمة والمأكولات هذا العام غاسترو كراج (دونتس سلايدرز باللهب من لوس أنجلوس)؛ تشكين كون (دجاج في قمع من بسكويت الوافلز من نيويورك)، وكذلك ذا باريل باربيكيو (أطباق لحم مشوي من جنوب الولايات المتحدة بنكهة من جنوب أفريقيا).

وخلال فعالياتليالي المكسيك، الحدث المميز لمحبي المأكولات، ستقدم الطاهية العالمية الشهيرة كريستينا مينيه غوفيلا للضيوف أسلوبها المتميز الصحي للمأكولات المكسيكية. وتستمر الاحتفالات بكل شيء مكسيكي ولاتيني خلال فيستمبر مع كشك التصوير “فيفا لا ميكسيكو من أيكون بوث” مع المصورة مارثا لاموفسيك، حيث يتمكن الزائرون من ارتداء مجموعة متنوعة من الملابس والأزياء لاستكشاف فكرة “جميعنا مكسيكيون”. وتشمل الأعمال الأخرى “نفق الخيال”، الذي يتناول الأشكال المبتكرة والمجردة والتركيبات البصرية والإضاءة التفاعلية، و“مارشال”، الروبوت التفاعلي بطول 9.5 قدم، وكذلك مجموعة شيقة من العروض الرياضية.

توجهوا إلى مسرح فيستمبر من الساعة 5:30 مساءً للتمتع بمجموعة ممتعة ورائعة من أغاني المطربة الكولومبية فيرا تشوكا، وأداء متميز من المطربة ومؤلفة الأغاني البحرينية بانة، ولا تفوتوا أداء المطرب وكاتب الأغاني ولاعب الغيثار داني عريضي، الحائز على جائزة فيرجن لأفضل فنان.

تتراوح أسعار التذاكر من 75 درهم للبالغين و25 درهم للأطفال و125 درهم للعوائل (2 +2).

عن فيستمبر – فيستمبر فكرةعصرية أطلقتها رائدتا الأعمال الإماراتيتان – نورة المزروعي ولطيفة الحامد في عام 2015. نمت هذه الفعالية الثقافية السنويةالمتنوعةلتصبح منصة رائدة على المستوى المنطقة للعلامات التجارية الإبداعية الناشئة. يحتضن مهرجان فيستمبر الأفكار والمفاهيم الجديدة في قطاع الثقافة، أنماط الحياة والترفيه. يستمر المهرجان الثقافي المتنوع على مدى خمسة أيام يربط خلالها الأفكار الحديدة المختلفة والمفاهيم الناشئة مع المأكولات الشهية والترفيه الحي. يستقطب مهرجان فيستمبر جميع الأعمار والأذواق، وقد شهدت النسخ السابقة للمهرجان نجاحًا كبيراً وشعبية واسعة. سيُعقد فيستمبر 2018 برعاية مهرجان أبوظبي للمأكولات 2018، وبالشراكة مع دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي و “بمجهودالشباب”، في منتزه الواجهة المائية في متحف اللوفر أبوظبي ويسعى إلى أن يصبح الحدث الفصلي الأول للأزياء، التجزئة، المأكولات والترفيه.

لمزيد من المعلومات، الرجاء زيارة www.festemberad.com

تابعونا على:

  • @Festembr
  • @Festembr
  • @Festemberr
شارك اصدقائك في :