مجموعة كاريرا (Carrera) الأيقونة من تاغ هوير TAG Heuer تعتمد الكربون

لقاءٌ بين الساعات الرائدة والمواد المبتكرة: تقدّم تاغ هوير TAG Heuer ثلاث ساعاتٍ من مجموعة كاريرا (Carrera) جديدة مصنوعة من الكربون. وهذه الطرازات الثلاث المطروحة بإصدارٍ محدود – ولكلّ واحدة منها طابعها الجريء – ستكون متوفرةً اعتباراً من الآن.

لا شو دو فون، سويسرا – 29 تشرين الثاني/نوفمبر 2018: لطالما حظيت مجموعة كاريرا (Carrera) من تاغ هوير TAG Heuer بالإعجاب، ليس بسبب سمعتها وروابطها بعالم سباق السيارات فحسب، بل من أجل ساعات مجموعتها الأسطورية المجهّزة بأحدث التكنولوجيات المتطورة أيضاً. وتطرح الآن تاغ هوير TAG Heuer ثلاث ساعات جديدة من بينها ساعة مجهّزة بآلية توربيون، وجميعها مصنوعة من مادة الكربون النادرة وخفيفة الوزن.

تاغ هوير كاريرا توربيون فانتوم (TAG Heuer Carrera Carbon Tourbillon Phantom)

إنّ هذا التوربيون البالغ قطره 45 مليمتر مُجهَّزٌ بالعيار كاليبر هوير02تي (Calibre Heuer 02T) المصنوع في ورشات العلامة. واسم هذا التوربيون – فانتوم (الشبح) – مستمدٌّ من اللون الأسود القاتم للأجزاء الميكانيكية الموجودة في صميمه. ومُنِح الكاليبر هوير02تي (Calibre Heuer 02T) شهادة المعهد السويسري الرسمي لاختبار كرونومتر الساعات (COSC)، ممّا يعنيّ أنّ هذه الساعة قد اجتازت بنجاح الاختبارات الصارمة التي يُجريها المعهد السويسري المعني بمنح شهادة الدقة للساعات الميكانيكية. إنّ كلّاً من الأجزاء المطلية بالذهب وطلاء الـ PVD أسود اللون والميناء الأسود الأوبلاني تضفي على هذه الساعة مظهراً قاتماً جريئاً يناسب كلّ أسلوبٍ. وطُلِيت العلبة المصنوعة من التيتانيوم المطلي بـالـ PVD أسود اللون وصُنع قرصها الثابت من الكربون، شأنه شأن العروات. ومن خلال الغطاء الخلفي المصنوع من السافير الشفّاف، يمكن رؤية صيغة أقتم لهذه الحركة المصنوعة في ورشات العلامة والتي تعزّز إجمالاً طابع “الشبح” لهذه الساعة. ويتمّ تقديم ساعة تاغ هوير كاريرا توربيون فانتوم (TAG Heuer Carrera Carbon Tourbillon Phantom) بسوارٍ جلدي غير لامع ذي بطانة مطاطية وستُطرح في السوق بإصدارٍ محدود من 500 قطعة، ورقم الإصدار المحدود منقوشٌ على الغطاء الخلفي لكلّ ساعة. وهذه الساعة المذهلة متاحةٌ في بعض المتاجر المختارة حول العالم.

تاغ هوير كاريرا كاربون (TAG Heuer Carrera Carbon) بالذهب الوردي أو الروديوم الأزرق

صُمِّم الكرونوغرافان الأخيران اللذان التحقا بمجموعة كاريرا (Carrera) للمولعين بالسرعة والسائقين الجريئين، وتمّ تجهيز كليهما بكاليبر هوير 02 (Calibre Heuer 02)، وهو حركة مصنوعة من قِبل علامة تاغ هوير TAG Heuer. وصُمِّمت هذه الحركة الميكانيكية الشهيرة لكي توفّر احتياطي طاقة لأكثر من 80 ساعة. وتتميّز إحدى هاتين الساعتين بمزْجٍ جذّاب من الذهب الوردي والكربون. وتمّ تزيين مينائها الأسود بمؤشِّراتٍ وعقارب مطلية بالذهب الوردي، كما صُنِعَت عرواتها من الذهب الوردي بعيار 18 قيراط. هذا وتتميّز نظيرتها بلمساتٍ أنيقة من الأزرق على الميناء الفرعي المطلي باللكر وعلى عقرب الثواني المركزي والمؤشّرات وعدّاد الثواني الصغير عند موضع الساعة 6. وتتناغم العروات الكربونية على نحوٍ مثالي مع القرص المصنوع من الكربون. وجُهّزت هاتان الساعتان الفاخرتان والعصريتان بسوار مطاطي وهما متاحتان بإصدارٍ محدود من 350 و750 قطعة على التوالي. ويمكن رؤية حركة كاليبر هوير 02 (Calibre Heuer 02) عبر الغطاء الخلفي المصنوع من السافير الشفّاف. وعلاوةً على ذلك، جُهزّت الحركة الميكانيكية العصرية والدقيقة والموثوقة بدولاب عمودي وسقّاطة عمودية، حيث يعدّان من ميّزات الساعات الفاخرة. وهذه الطرازات المصنوعة الجديدة من الكربون متاحةٌ حصرياً في متاجر تاغ هوير TAG Heuer وعلى موقع العلامة الإلكتروني www.tagheuer.com.

تطوَّرت مجموعة كاريرا (Carrera) من تاغ هوير (TAG Heuer) منذ أن طُرحت في السوق في العام 1963، ولكنّها ظلّت مطابقةً لخصائصها المميزة. ولا يزال تصميمها النموذجي الفريد وعلاقتها بسباق السيارات الشهير كاريرا باناميريكانا (Carrera Panamericana) محرّك هذه المجموعة التي تعدّ من أشهر مجموعات العلامة. تمزج هذه الساعات الثلاث المصنوعة من الكربون بين المواصفات الجمالية الفذّة والوظائف، وتسلّط الضوء على المركز المتفوّق لعلامة تاغ هوير (TAG Heuer) في عالم صناعة الساعات الرائدة.

حول TAG Heuer

في العام 1860، أسَّس Heuer Edouard ورشته لتصنيع الساعات في جبال جورا بسويسرا، وهو في العشرين من عمره. إنّ تصميم الميكروغراف في العام 1916، ورعاية فِرق سباقات سيارات الفورمولا 1 (Formula 1) في سبعينيات القرن العشرين، وطَرْح أوّل ساعةٍ فاخرة متصلة بالإنترنت في العام 2015 ليست سوى بعض الأمثلة عن الابتكارات التقنية المذهلة والدقة المطلقة والتصميمات الثورية التي تشهد على روحنا الفذّة والفريدة. اتخذت شركة TAG Heuer مدينة لاشو دو فون مقرّاً لها، وتعمل في أربعة مواقع للإنتاج تُتقِن كلّها جميع عمليات تصنيع الساعات الفاخرة، وهي حاضرة في جميع القارات من خلال 4500 نقطة بيع، بما في ذلك 170 متجراً خاصّاً بـ TAG Heuer يمكن الوصول إليها مباشرةً على الموقع الإلكترونيّ www.tagheuer.com في بعض البلدان. تمّ تصميم ساعات TAG Heuer لعشّاق التحدّيات. حيث تتعزّز فعّاليتنا بفضل استراتيجيتنا الفريدة للتواصل القائمة على ثلاثة محاور، وهي الرياضة وأسلوب الحياة والتراث، التي تجسّد إرثنا وخصائصنا المميّزة. كما تجسّد شراكاتنا وسفراؤنا ثقافتَنا المتمثّلة في عقليتنا المنفتحة وأبوابنا المفتوحة، فقد أرست أبرز الأسماء المرموقة والريادية شراكاتٍ مع علامة تاغ هوير TAG Heuer، ومنها: فريق ريد بول لسباقات الفورمولا 1 (Red Bull Racing Formula One)، وجائزة موناكو الكبرى للفورمولا 1 (Formula 1 Monaco Grand Prix)، وبطولة سباقات الفورمولا إي (Formula E)، وأشهر بطولات كرة القدم في أوروبا وأمريكا وآسيا، وفريق مانشستر يونايتد، وعارضتَي الأزياء بيلا حديد وكارا ديليفنيْ، والممثليْن كريس هيمسوورث وباتريك دمبسي.

#DontCrackUnderPressure (لا ننحني تحت الضغوط) هو أكثر من مجرّد شعار – إنّه طريقة تفكير.

مزيد من المعلومات على الموقع www.tagheuer.com

انستغرام: @tagheuer، تويتر: @TAGHeuer، فيسبوك: www.facebook.com/TAGHeuer

شارك اصدقائك في :