الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي تحتفي بيوم المرأة الإماراتية

دبي، 28 أغسطس 2018: احتفت الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي بيوم المرأة الإماراتية، تقديراً لإسهاماتها المتواصلة وجهودها المبذولة في مسيرة نجاح الدولة، وذلك خلال الاحتفالية التي أقيمت في مقر المجلس  بأبراج الإمارات بحضور عبدالله البسطي الأمين العام للمجلس التنفيذي، وعدد من قيادات وموظفات الأمانة العامة، وذلك تجسيداً لرؤية واهتمام القيادة الرشيدة للمرأة الإماراتية، وتوفير كافة سبل اللازمة لتمكينها، وإيمانها بأهمية مساهمات ابنة الإمارات ودورها في جهود التنمية.

ويأتي احتفال هذه العام تحت شعار “المرأة في نهج زايد” تأكيداً على دور المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” في تأسيس مسيرة المرأة الإماراتية منذ قيام الاتحاد، وقد أكدت المرأة الإماراتية كفاءتها وجدارتها العالية على مر السنين، والتي تكللت بتوليها مناصب قيادية عليا في مختلف المجالات والقطاعات الحيوية في الدولة وأصبحت مثال يحتذي بالتزامها وطموحها.

ومن جانبه، أكد سعادة عبد الله محمد البسطي الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، أن إمارة دبي تولي دعم المرأة وتمكينها اهتماماً بارزاً، وفق رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والمتابعة الحثيثة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لتجسيد هذه الرؤى، مؤكداً سعادته أن الاحتفال بيوم المرأة الإماراتية يعد مناسبة ملهمة تُحيي في الاذهان دور المرأة في المجتمع، ودورها في مسيرة التنمية، مشدداً على أن المرأة الإماراتية أثبتت جدارتها بثقة القيادة الرشيدة وحققت نجاحات وإنجازات مشرفة ساهمت في تعزيز مكانة دولة الإمارات حتى أصبحت واحدة من أكثر شعوب العالم تقدماً وابتكاراً.

وأعرب سعادة الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، عن فخره بالمكانة المتميزة التي باتت تحظى بها المرأة الإماراتية، مشيراً إلى أنه انطلاقاً من إيمان المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” بأهمية دعم وتمكين المرأة، ركزت الدولة ومنذ قيامها على النهوض بالمرأة وتمكينها بدورها الطبيعي كمشارك فاعل في مسيرة التنمية والتطور، مؤكداً استمرار القيادة الرشيدة سيرها على هذا النهج في دعم المرأة خلال كافة مراحل حياتها من خلال توفير الفرص التعليمية والتشجيع المستمر للالتحاق بسوق العمل وحتى شغلها اعلى المناصب في الدولة.

وقال البسطي: “تواصل الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي سعيها من أجل خلق فرص التطور الوظيفي وتنمية مهارات الموظفات الإماراتيات وتبني المبادرات التي ترمي إلى تمكين المرأة بما يتماشى وتوجيهات القيادة الرشيدة الداعمة للمرأة، وتمكنت المرأة الإماراتية من تأكيد شغفها وطموحها إلى النجاح ورغبتها في تحقيق ذاتها، وأظهرت قدرتها على تطوير إمكاناتها وحرصها على المساهمة الفاعلة والملموسة”

جدير بالذكر أن الموظفات يشكلن 54% من موظفي الأمانة العامة للمجلس التنفيذي

وكانت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك “أم الإمارات”، رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية الرئيس الأعلى لمجلس الأمومة والطفولة، قد أعلنت عام 2015، عن تخصيص يوم 28 أغسطس من كل عام، يوماً للمرأة الإماراتية، تقديراً وتكريماً لما تقدمه المرأة الإماراتية في دعم مسيرة الدولة، كما يصادف هذا اليوم ذكرى إنشاء الاتحاد النسائي العام عام 1975 ليكون الممثل الرسمي للمرأة الإماراتية.

شارك اصدقائك في :