كينجز البرشاء تحتفل بتفوق طلابها في شهادة الثانوية العامة البريطانية GCSE

تسلم طلاب الصف الحادي عشر في مدرسة ’كينجز البرشاء‘ نتائجهم لامتحانات الشهادة الثانوية العامة البريطانية GCSE اليوم، ليحتفلوا بتفوقهم الذي جاء تتويجاً لصيف مثقل بالتوقعات والقلق وأشهر طويلة من التفاني في الدراسة.

وقد نجحت المدرسة، في سنتها الثانية فقط لإجراء امتحانات الثانوية، في الإيفاء برسالتها بـ “الأفضل لكل طفل”، حيث ذهبت نسبة 62% من إجمالي الدرجات المسجلة إلى الفئتين A*-A ، بزيادة قدرها 18٪ عن العام 2017 لذات الفئتين من الدرجات. كما بلغت نسبة الدرجات المسجلة ضمن الفئتين A * -B 78% من إجمالي الدرجات بزيادة ملحوظة عن العام الماضي.

وبرزت من بين الناجحين الطالبة هيا حموي، حيث حققت نتائج مشرفة، بمجموعة كاملة من درجات A * / A (ما يعادل 8/9 في نظام التصنيف المعدل). وتحدثت حموي عن تجربتها بالقول: “لقد عملت بجد كبير خلال التحضير للامتحانات، وحللت أقصى ما في استطاعتي من امتحانات الدورات الماضية، وبمساعدة من أساتذة المدرسة ،ولذا فأنا سعيدة للغاية بالنتائج التي حققتها. والآن، أنوي أن أدرس مواد المسرح والاقتصاد واللغتين الإنجليزية والفرنسية خلال مرحلة التعليم الثانوي المتقدم A-level، ضمن النموذج السادس المعتمد لدى المدرسة Sixth Form ، حيث أن النتائج التي حققتها تتيح أمامي، ولحسن الحظ، مجموعة واسعة للغاية من الخيارات المهنية في المستقبل”.

كما احتلت زميلتا حموي، مانفي جوبتا وألينا خان، مركزاً متقدماً في الترتيب، حيث حققتا نفس الدرجة العالية المثيرة للإعجاب . وقالت مانفي: “أنا سعيدة إلى أبعد الحدود بالنتائج التي حققتها، خاصة في مادة الرياضيات المعمقة والتي حققت فيها درجة A * مع امتياز، في حين سأتابع دراستها في مرحلة التعليم المتقدم A-level، وأشعر بسرور كبير لأن العمل الشاق الذي بذلته طيلة السنتين الماضيتين لم يضع سدى!”.

وفي معرض تعليقه على النتائج، قال مايك بلوي، نائب مدير مدرسة ’كينجز البرشاء‘: “نحن مسرورون للغاية بنتائج الثانوية العامة البريطانية GCSE لهذا العام، والإنجازات التي حققها الطلاب في مختلف مواد المنهاج، بدءاً من اللغة الإنجليزية واللغات الأخرى، مروراً بالرياضيات وانتهاءً بالمسرح وتكنولوجيا الغذاء. لقد أثبتت مدرستنا من جديد قدرتها على تقديم إضافة حقيقية إلى أداء طلابها جميعاً واستهاض قدراتهم وهذا ما تجلى في تحقيقهم نتائج ممتازة تفوق التوقعات بفارق كبير، وخاصة بدرجتي A و*A وأود أن أشيد شخصياً بطلابنا وطاقمنا، والذين صنعوا بتفانيهم والتزامهم النجاحات التي نحتفل بها اليوم”.

كما قالت ريبيكا جراي، مديرة مدرسة ’كينجز البرشاء‘: “أود أن أهنئ طلاب الصف الحادي عشر لدينا على النتائج الأكاديمية المميزة التي تحققت. وكمدرسة شاملة بكل فخر واعتزاز، يتعين على كافة طلابنا الاحتفال بنجاحاتهم وإنجازاتهم في الاختبارات. كما يعد طلابنا مصدر إلهام لأقرانهم ويشكلون عنصراً حاسماً للمزيد من النجاح مستقبلا. وعلى صعيد مؤسستنا التعليمية، نتطلع إلى المزيد من الإنجازات لطلابنا في المراحل الثانوية المتقدمة (المستوى A level ) ، والأهم من ذلك ، أن يمثلوا مصدر إلهام لطلابنا الأصغر سنًا للتميز في رحلتهم الدراسية في مدرستنا “.

وفي إنجاز موازٍ للمدرسة، فقد نجحت في تحسين تصنيفها بموجب التفتيش الرسمي الذي تجريه “هيئة المعرفة والتنمية البشرية” ليصبح ’جيد جداً‘ لعام 2018. ونالت “المرحلة التأسيسية” في المدرسة تصنيف ’متميز‘ من مختلف النواحي، كما حققت كل من المرحلتين الابتدائية والثانوية نتائج مميزة حسب تصنيف الهيئة. وفي السياق ذاته، أضافت ’كينجز دبي أم سقيم‘، مدرسة المرحلة التأسيسية في مجموعة ’كينجز إيدوكيشن‘ التي تتخذ من دبي مقراً لها، إنجازاً جديداً إلى مسيرتها الريادية، حيث نالت تصنيف ’متميز‘ من “هيئة المعرفة والتنمية البشرية” للعام العاشر على التوالي.

وقال آلان ويليامسون مدير قطاع التعليم في مدرسة كينجز، “يسعدنا أننا نشهد الآن اختيارا جماعيا من قبل أولياء الأمور والطلاب لمتابعة تعليمهم الثانوي في مدرسة كينجز أحد المدارس الثانوية التي تتطور بشكل كبير في دبي “.

مدرسة كينجز البرشاء

تُعد مدرسة ’كينجز البرشاء‘ جزءاً من مجموعة ’كينجز إيديوكشين‘ للمدارس البريطانية في دبي، وهي تضم مختلف المراحل التدريسية، بدءاً من المرحلة التأسيسية، مروراً بالمرحلتين الابتدائية والثانوية، وانتهاءً بمرحلة التعليم المتقدم Sixth Form. وتستند المدرسة، والتي تأسست عام 2014، في قيمها إلى رؤية تقوم على “الأفضل لكل طفل”، وهو ما يتجسد في اعتمادها للمعايير التعليمية البريطانية المعترف بها دولياً، والمنهاج التعليمي المصمم وفق رؤية فريدة، إلى جانب المرافق عالية الجودة، بدءاً من الصفوف الدراسية والمختبرات المزودة بأحدث التقنيات، ومروراً بالمساحات المخصصة للفنون الأدائية، وانتهاءً بالمرافق الرياضية ذات المستوى العالمي. وتضم عائلة المدرسة اليوم 1,600 طفلاً من 60 جنسية مختلفة، إلى جانب 35 من المعلمين البريطانيين والإيرلنديين ذوي المؤهلات العالية، وفريق دعم عالمي يبلغ تعداده 119 شخصاً. للمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة الموقع: kings-edu.com/albarsha.

مجموعة كينجز إيديوكيشن

تأسست مجموعة ’كينجز إيديوكيشن‘ عام 2004 مع افتتاح مدرستها الريادية ’كينجز دبي‘ والحائزة على تصنيف ’متميز‘ من “هيئة المعرفة والتنمية البشرية”، والتي تغطي المرحلتين التأسيسية والابتدائية. وتمتلك المجموعة، التي تتخذ من دبي مقراً لها، محفظة من المدارس المرموقة التي تعتمد نظام التعليم البريطاني، والتي تضم إلى جانب ’كينجز دبي‘ مدرستي ’كينجز البرشاء‘ (من المرحلة التأسيسية وحتى التعليم المتقدم) و’كينجز ند الشبا‘ (للمرحلتين التأسيسية والابتدائية). وتتميز مدارس المجموعة الثلاث باعتمادها للمعايير التعليمية البريطانية المعترف بها دولياً، والمنهاج التعليمي المصمم وفق رؤية فريدة، إلى جانب المرافق عالية الجودة، بدءاً من الصفوف الدراسية والمختبرات المزودة بأحدث التقنيات، ومروراً بالمساحات المخصصة للفنون الأدائية، وانتهاءً بالمرافق الرياضية ذات المستوى العالمي. وتعمل المجموعة ككيان واحد وفق رسالة تقوم على “الأفضل لكل طفل”، حيث يشكل طلابنا عائلة متنامية من المواطنين العالميين المتمكنين والذين يمتازون باستقلاليتهم وإحساسهم بالمسؤولية، ويمثلون 70 جنسية مختلفة، تحت رعاية وتوجيه من المعلمين البريطانيين والإيرلنديين ذوي المؤهلات العالية وبمساندة فريق الدعم الدولي. لمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع kings-edu.com.