مدرسة الياسمينة التابعة لأكاديميات الدار تحتفل بتحقيق طلابها نجاحاً بنسبة 100%

زيادة بنسبة الطلاب الذين حققوا أعلى الدرجات في عام 2018 مقارنة بعام 2017

الإمارات العربية المتحدة، 19 أغسطس 2018: تحتفل مدرسة الياسمينة التابعة لأكاديميات الدار، واحدة من المؤسسات التعليمية الرائدة في التعليم الخاص في دولة الإمارات، بعام آخر من أفضل النتائج على الإطلاق في امتحانات المستوى المتقدم (A- levels).

وحقق طلاب المستوى المتقدم A-level في مدرسة الياسمينة والبالغ عددهم 38 طالباً نجاحاً بنسبة 100%، حيث حقق 87% واحد أو أكثر من درجات A* وC. في حين، حقق 71% من الطلاب واحد أو أكثر من درجات A* وB، أي زيادة بنسبة 3٪ عن نتائج عام 2017. وفي الوقت نفسه، حقق 8٪ من الطلاب جميع درجات A*/A، وحقق 34 ٪ واحد أو أكثر من درجات A* إلى A.

وفي هذا الصدد، قال الدكتور تيم هيوز، مدير مدرسة الياسمينة: ” نحن في غاية السعادة بالاحتفال بعام آخر من التميّز من خلال حصول طلابنا على نتائج قياسية في امتحانات المستوى المتقدم A-Level، وخاصة أنها جاءت بعد حصولنا على تقييم “استثنائي” للمدارس البريطانية في الخارج BSO في وقت سابق من هذا العام.

وأضاف الدكتور هيوز: “إننا راضون للغاية عن تفوق طلابنا في الامتحانات ومواد العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات لأنها جزء لا يتجزأ من منهجنا الذي يركز على المستقبل. إنه يوم آخر نحقق فيه نتائج باهرة، ونحن جميعاً فخورون بما حقنناه في المدرسة.”

وحقق الطلاب تفوقاً في مجموعة من المواد بما في ذلك الرياضيات والأحياء والكيمياء وعلم النفس والمنسوجات الفنية والإعلام، وقد اجتذب أداءهم المتميز بالفعل عروض من بعض الجامعات الرائدة في العالم لاستكمال دراستهم فيها.

وفي سياق تعليقها على تفوقها، قالت أمبر هاردينغ، الطالبة التي حققت أعلى درجة (2A* و2A) في مدرسة الياسمينة، وتخطط لدراسة الطب الحيوي في جامعة ماستريخت في هولندا: “لا يمكنني وصف مشاعري عندما رأيت نتيجتي، لقد انتابتني مشاعر غامرة ممتزجة بالفخر ودموع السعادة. كنت محظوظة حيث كان حولي معلمين على أتم الاستعداد لإعطائنا ساعات إضافية للمساعدة. كما كنت أمضي ساعات من الدراسة المستقلة في المنزل.”

من جانبه، قال زيد جعفري، الذي حصل على درجة 2A و1 A، ويدرس الآن الهندسة الكهربائية في “إمبريال كوليج لندن”: “إنه شعور رائع. لقد كنت متوقعاً أن أحقق مثل هذه الدرجات، لذلك فإنني لم أفاجىء، ولكن كان الأمر مثيراً عندما علمت أن أنني حصلت على المرتبة الثانية في المدرسة. لقد عملت بصورة منظمة ومتسقة وبذلت جهوداً كبيرة حتى حققت هذا النجاح. بالإضافة إلى ما حظيت به من دعم من قبل معلميّ الذين كان لهم دور كبير فيما حققته من نجاح، يمكنني القول بأن سبل النجاح كانت متاحة أمامي.”

ومن الطلاب الذي حققوا أفضل أداء في المدرسة، كالوم لين من المملكة المتحدة الذي حصل على درجة 3A، في حين حققت خيمينا ديل فالي لوبيز فاليجو من المكسيك درجة1 A*, 1A و 1B.

وتعليقاً على هذه النتائج المميزة، قالت نيلاي أوزرال، الرئيس التنفيذي لأكاديميات الدار:””إن هذا الإنجاز الرائع يشير إلى المستوى المرموق الذي وصلت إليه مدرسة الياسمينة ويعكس التميز والنضج الذي وصل إليه قطاع التعليم في دولة الإمارات العربية المتحدة. وبعد أن أتموا المرحلة المدرسية بجدارة وتفوّق، سوف ينتقل العديد من خريجي مدراسنا لهذا العام إلى أفضل الجامعات في العالم ويقودون قطاعات العمل التي سيعملون بها في نهاية المطاف، إلى جانب ترسيخ جذور هذا النجاح في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتُشكل نتائج اليوم نقطة انطلاق مهمة نحو الأمام، ونحن فخورون للغاية بكافة طلابنا.”

حول “أكاديميات الدار”

تعتبر أكاديميات الدار إحدى أكبر المؤسسات التعليمية الخاصة في إمارة أبوظبي، وهي تابعة لشركة الدار العقارية. وهي تقدم بيئة تعليمية متميزة تضم أفضل المرافق الأكاديمية والفنية والرياضية، فضلاً عن اعتماد أعلى المعايير في التعليم. وقد شهدت أكاديميات الدار نمواً سريعاً من مدرسة وحيدة تضم 250 طالباً عام 2007 إلى مؤسسة مرموقة تخدم ما يزيد على 6.500 طالب ضمن ست مدارس في أبوظبي والعين. وحصلت أكاديميات الدار على تصنيف “ممتاز” من قبل مجلس أبوظبي للتعليم وفقاً لآخر تقييم أجراه المجلس. وفي عام 2017، تولت أكاديميات الدار مسؤولية تشغيل وإدارة مدارس أدنوك الأربعة في أبوظبي ومنطقة الظفرة. وفي الوقت الحالي، تتولى أكاديميات الدار مسؤولية توفير التعليم لأكثر من 13,000 طالب وطالبة.

وتعتمد أكاديميات الدار المنهاج البريطاني الوطني في ست من مدارسها السبع، ومنهاج ولاية ماساتشوستس في “أكاديمية ويست ياس”. وهذا يضمن حصول الطلاب على تعليم عالمي رفيع المستوى ضمن بيئة محفزة متعددة الثقافات تغذي المهارات الفكرية والعقلية للطلاب، وتولي عناية خاصة للجوانب الاجتماعية وتنمية شخصية الطالب. وتشكل كل واحدة من مدارس أكاديميات الدار الابتدائية والثانوية السبع جزءاً أساسياً من المجتمعات التي تعمل بها، وتحرص على فتح الباب أمام الطلبة لاكتشاف ما يحبون القيام به ومتابعته، وتحضّرهم جيداً لرسم ملامح مستقبلهم.

وتضم أكاديميات الدار للمرحلة التأسيسية والابتدائية: مدرسة اللؤلؤة الابتدائية، ومدرسة المنى الابتدائية؛ ومدرستان للمستوى الابتدائي وما قبله والثانوي هما مدرسة العين ومدرسة الياسمينة، اللتين تدرسان الأطفال من المرحلة التأسيسية الأولى وحتى السنة 13. وتوفر “أكاديمية المعمورة” مدرسة ابتدائيّة مختلطة، وثانويّة للبنات فقط؛ فيما تستقبل “أكاديمية البطين” طلاب المرحلة الثانوية، وتقدم برنامج دبلوم البكالوريا الدولية للطلبة في عامهم 12 و13. وتعتبر مدرسة “ويست ياس” أول مدارس أكاديميات الدار التي تدرّس كامل منهاج ولاية ماساتشوستس – المنهاج الذي يحظى بتقدير بالغ في الولايات المتحدة الأمريكية. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: aldaracademies.com