كروميا تكشف عن مجموعتها الجديدة لخريف وشتاء 2017-2018

  • تصاميم أشبه بعالم الليل المشبع بالألوان والظلال الضوئية الساحرة

دبي، إ.ع.م (28 سبتمبر 2017)أطلقت العلامة الإيطالية المشهورة في صناعة حقائب اليد والأكسسوارات الجلدية “Cromia – كروميا” أخيراً مجموعتها الجديدة لخريف وشتاء 2017-2018 في دولة الإمارات العربية المتحدة، طارحة تصاميم أشبه بعالم الليل المشبّع بسيناريو من الألوان والمشاهد التي تأخذنا برحلة إلى عالم عصري وجامح لا يمكن التحكم فيه.

يسيطر على تلك المجموعة مزاج مصمّم تلك الحقائب والأكسسوارات من كروميا، حيث أضاف إليها ألوان الليل القوية وظلالها الداكنة لنعيش في أجواء ساحرة أقرب إلى الخيال. ولقد صممت تلك المجموعة خصيصا للمرأة الشابة والقوية التي تسعى إلى رسم حياتها الخاصة بكل دقة وأناقة وفي جميع الأوقات.

الألوان والأضواء هي العناصر الأساسية التي تركز عليها مجموعة حقائب يد وأكسسوارات كروميا لخريف وشتاء 2017-2018. تنبثق الأضواء المعدنية والألوان القزحية الزائفة من سطح تلك المجموعة لتغطي بذلك على الشكل الهندسي للحقيبة. كما تعكس ظلال المياه الخضراء ألوان الغابات البرية، أما تغيّر الألوان والظلال الداكنة جداً فتأخذنا فعلاً إلى الخوض في لعبة ذكية مليئة بالإبداع ومصقلة بالأحاسيس المرهفة.

أما تداخل الأكسسوارات في تصميم الحقيبة، فجاءت لتكمّل جمالية تلك الحقائب وأناقة المرأة التي تسعى دائما إلى الريادة في عالم الأزياء، وبلا منازع. فالحقيبة أصبحت أداة حقيقية لإثبات هوية المرأة ولتكمّل أناقتها مهما ارتدت من الملابس، حتى ولو كانت عادية.

ويَظهر عالم كروميا في هذا الموسم نتيجة رحلة تحوّل، حيث تحوّلت الأكسسوارات من أدوات عادية إلى مرايا حقيقية تعكس شخصية ورغبات كل امرأة.

اكتشفوا مجموعة حقائب يد وأكسسوارات كروميا لخريف وشتاء 2017-2018 في وافي مول في دبي.

نبذة حول “Cromia كروميا”:

Cromiaكروميا” هي علامة تابعة لشركة أل أيه أي بي إيه المساهمة التي تأسست في عام 1963 على يد السيد جيرمانو سكيامانا الذي لديه خبره في صناعة الجلود فقرر افتتاح المشروع الخاص به في مدينة تولينتينو وتحديدًا في منطقة ماركي المشهورة بالصناعة التقليدية للجلود. وبدء السيد جيرمان، الذي يملك الشجاعة وحس المغامرة التجارية، في إنتاج منتجات جلدية صغيرة للسوق المحلي. وبفضل كفاءته الممتازة، عقد شراكة مع أهم وأنجح شركات الموضة الإيطالية والدولية ومنها التعاون مع جيانى فيرساتشي الذي قام بتوكيل أل أيه أي بي إيه لإنتاج وتوزيع الإكسسوارات الجلدية الخاصة بالنساء. وكانت هذه الشراكة المهمة نقطة انطلاق نحو نمو أل أيه أي بي إيه ليس فقط في جني الأرباح بل جذب أفضل الخبرات العالمية في مجال الموضة إلى الشركة.

شارك اصدقائك في :