22 يوليو، 2017

“مون بلان” تقدم أول بوتيك مخصص Neo2 في الشرق الأوسط في ديرة سيتي سنتر بدبي

Advertisements
شارك اصدقائك في :

“مون بلان” تقدم أول بوتيك مخصص Neo2 في الشرق الأوسط في ديرة سيتي سنتر بدبي

  • الوجهة المميزة للتجزئة تدعو العملاء للانطلاق في رحلة نحو قلب عالم “مون بلان”

19 يوليو 2017 – دبي، الإمارات العربية المتحدة: أصبح بوتيك الدار الراقية في مركز التسوق ديرة سيتي سنتر بدبي أول متاجر “مون بلان” في الشرق الأوسط التي تكشف عن مفهوم التجزئة الجديد Neo2، والذي يتوسّع حالياً في شتى أرجاء العالم. وبمنح العملاء تجربة متعددة الحواس، يختزل البوتيك المخصص الجديد روح “مون بلان” النابضة بالحياة، حيث يصوّر سعيها المتواصل وراء الابتكارات الهادفة والجمالية.

وبتصميم من المعماري والمصّمم الفرنسي نوي دوشافور-لورانس، يوفر البوتيك الذي يمتد على مساحة 110 متر مربع بيئة حيوية وساحرة للتجزئة، مع مساحات مخصصة للفئات الأربع الرئيسية لمنتجات “مون بلان” وهي: أدوات الكتابة، والساعات، والمجوهرات، والمنتجات الجلدية.

إن المواد الفخمة والمنتقاة بعناية داخل البوتيك لا تعبّر فقط عن الأسس الأوروبية للأناقة وروح الحرفية العالية التي تتمسّك بها الدار، ولكن أيضاً تحدد ملامح كل فئة من خلال المواد المميزة التي ترتبط بها في العادة. وتنبض صناعة الساعات بالحياة عبر استخدام النحاس بلمعانه البرونزي، والجلود، والخشب؛ والجلد الأسود، وخشب الجوز، مما يعكس خبرة الدار في ابتكار المنتجات الجلدية؛ في حين أن الورنيش والمعادن الراقية تبث الروح في أدوات الكتابة والمجوهرات.

Advertisements

وباحتضانه لتشكيلة واسعة من المنتجات الرئيسية للدار، بما في ذلك أدوات الكتابة، والساعات، والمجوهرات، وأحدث تشكيلات المنتجات الجلدية، يعتبر البوتيك أيضاً بمثابة وجهة فريدة للمقتـنين المميزين. وحالياً، يستعرض البوتيك منتجات طُرحت مؤخراً مثل إصدار راعي الفنون بورغيزي، وإصدار الكتّاب أنطوان دو سانت إكزوبري، وكذلك الساعة الذكية الجديدة “ساميت”، وساعات “أرابيك أوربيس تيراروم”.

وتعليقاً على إطلاق البوتيك في ديرة سيتي سنتر، يقول إيريك فرغنز، رئيس “مون بلان” الشرق الأوسط والهند وإفريقيا: “يسرنا افتتاح أول بوتيك مخصص Neo2 في الشرق الأوسط، وتقديم مستوى جديد لتجربة العملاء كما قدّمته “مون بلان” حول العالم. لقد تم تجهيز هذا البوتيك العصري بشكل جميل جداً ليستقبل العملاء الجدد والحاليين من أجل استكشاف التشكيلة الواسعة من منتجات الدار، وذلك في أجواء ترتقي بالسمات الراقية لكل قطعة”.

نبذة عن مون بلان

اقتداءً بالروح الريادية منذ العام 1906، أحدثت “مون بلان” تحوّلاً جذرياً في ثقافة الكتابة مع ابتكارات مميزة لا مثيل لها. واليوم، تستمر الدار في تخطي الحدود، وتطوير مفهوم الحرفية الراقية عبر كل قطعة من فئات منتجاتها: أدوات الكتابة الفاخرة، والساعات، والمنتجات الجلدية، والأكسسوارات، والعطور، والنظارات الشمسية. ومع كل إبداع، تقدم “مون بلان” وظائف عملية جديدة وتصاميم مميزة للغاية، تتشبّع بتراث الدار العريق والراقي، والذي يعكس في جوهره أعلى المعايير عبر مهارات وبراعة الحرفيين لديها في كل منشأة من مصانعها. وتجسيداً لمهمتها المتواصلة لإلهام العالم بمنتجات راقية ترافقهم مدى الحياة، أصبح شعار “مون بلان” الذي أبصر النور من أكثر الأفكار ريادةً، بمثابة ختم موثوق للأداء والابتكار والجودة، والأسلوب المعبّر. ومع جذورها المتأصلة في ثقافة الكتابة اليدوية، أرست “مون بلان” معياراً دولياً للالتزام الثقافي، مع إطلاق مجموعة واسعة من المبادرات التي تهدف إلى الترويج للفنون والثقافة في كافة أنماطها، وفي الوقت نفسه تكريم الرعاة المعاصرين الذين يدعمون بلا كلل تطوّر الفنون وازدهارها.

نبذة عن نوي دوشافور-لورانس

ببراعة مميزة في تصميم المساحات والأجسام، يبتكر المصمم الفرنسي نوي دوشافور-لورانس بيئات غير نمطية لا تتميّز بأي شكل من الأشكال بالاستخدام أو الهيئة أو المواد أو الجوانب الجمالية. فهو يعتبر كل مشروع كمادة أساسية تنمو وتتطوّر مع مستخدميها. إنه مكان تتناغم فيه المنحيات مع الخطوط المستقيمة، والمشاعر المرهفة مع القساوة، وذلك في مواجهة مواتية لإحداث مغزى يمكنه إيقاظ جميع الحواس، وبأسلوب من عناصر طبيعية يمكنها أيضاً أن تتحدى النظام البشري والاضطراب. ويقارن دوشافور لورانس غالباً أسلوبه المنهجي بـ “النيوا”، وهي حديقة صغيرة توجد في قلب المنزل الياباني التقليدي. إنها كنبض أساسي داخل منظومة مخصصة قبل كل شيء للاستجابة إلى متطلبات الصناعة والأسواق والعملاء. لذلك، لا يُقيّد نفسه بالمشاريع التي يطوّرها، إذ يُصمم أشكالاً مُلهمة لروّاد التصميم مثل Bernhardt Design، و Ceccotti Collezioni، و Ligne Roset، و Pleyel، Tachini و Zanotta، ويبتكر مساحات حيوية ومتناغمة، بما في ذلك ردهات الطيران الفرنسي Ciel de Paris، و Senderens، و Megu في ألبينا غشتاد، وشاليه La Transhumance، وأيضاً يحدّد ملامح منتج أو صورة لعلامة تجارية شهيرة من Paco Rabanne و Perrier Jouët، إلى Baccarat و Swarovski. وبأسلوب متفرّد يستمد جوهره من إرث الفن الحديث، يعود نوي دوشافور لورانس إلى الطابع الكوني للطبيعة من أجل فرض أنماط فنية منطقية.

يمكن الاطلاع على كافة المعلومات والصور، وتنزيلها عبر ردهة “مون بلان” الإعلامية، على الموقع الإلكتروني: https://press.montblanc.com

Advertisements

تابعونا على:

17 total views, 1 views today


شارك اصدقائك في :
Advertisements
Advertisements